الرياضي

التراث يدشن النسخة الثالثة لـ«ألعاب بارالمبية» آسيا

منصور بن محمد والحضور خلال عزف النشيد الوطني (الصور من المصدر)

منصور بن محمد والحضور خلال عزف النشيد الوطني (الصور من المصدر)

أسامة أحمد (دبي)

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لحماية حقوق أصحاب الهمم، دشنت دبي النسخة الثالثة لدورة الألعاب الآسيوية البارالمبية للشباب التي تقام لأول مرة بمنطقة الشرق الأوسط بحفل تراثي كان مسرحه استاد دبي لأصحاب الهمم، حيث يتواجد في الحدث 800 لاعب ولاعبة يمثلون 30 دولة يتنافسون على ألقاب 7 ألعاب هي: رفعات القوة، وكرة الطاولة، وكرة الهدف والريشة الطائرة والبوتشيا والسباحة وألعاب القوى.
واشتمل حفل الافتتاح على عدد من الفقرات التراثية الذي بدأ بالسلام الوطني تلاه طابور عرض الدول المشاركة، ثم عرض فيلم وثائقي عن تاريخ الإمارات ونهضتها وأبرز الأماكن السياحية بها إلى جانب استعراض لأهم الإنجازات الرياضية للدولة وإبراز الوجه المشرق للدولة وإلقاء الضوء على جوانب نهضتها في المجالات كافة، ولاقى الفيلم استحسان الوفود المشاركة، تلاه رفع علم اللجنة البارالمبية الآسيوية وعلم الدورة، ثم تقديم فقرة فنية بهرت الحضور باستخدام ألعاب الليزر.
وحضر حفل الافتتاح خالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ومحمد محمد فاضل الهاملي عضو اللجنة البارالمبية الدولية رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية رئيس اللجنة العليا المنظمة للألعاب البارالمبية للشباب ومروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة وماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية، وماساكيو ميزونو نائب رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية وناصر أمان آل رحمة، مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي، وثاني جمعة بالرقاد رئيس نادي دبي لأصحاب الهمم نائب رئيس اللجنة المنظمة للألعاب الآسيوية البارالمبية مدير الألعاب، ومحمد عبد الكريم جلفار رئيس اتحاد اليد نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم، والدكتور عبد الرزاق أحمد بني رشيد رئيس اتحاد غرب آسيا وعدد من سفراء الدول المعتمدين لدى الدولة ورؤساء الوفود المشاركين.
ووجه محمد محمد فاضل الهاملي عضو اللجنة البارالمبية الدولية رئيس اللجنة المنظمة العليا خلال مخاطبته الحفل الشكر إلى القيادة الرشيدة التي تولي رياضة «أصحاب الهمم» بالدولة اهتماماً كبيراً مرحباً بالوفود في أرض الإنجازات، مشيراً إلى أن مشاركة نخبة من شباب آسيا في هذا المحفل القاري المهم يعزز النجاحات التي ظلت تحققها رياضة «أصحاب الهمم» التي تسير بخطوات ثابتة إلى الأمام.
كما وجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على رعايته لهذه التظاهرة الآسيوية، وإلى سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم على تشريفه حفل الافتتاح. وقال: «الإمارات تولي اهتماماً كبيراً لتطوير رياضة «أصحاب الهمم»، مشيراً إلى أن هذا التجمع الآسيوي الكبير في دبي لم يأتِ من فراغ ونتطلع أن تحقق النسخة الثالثة جميع الأهداف التي أقيمت من أجلها.
وثمن الهاملي تفاعل الرعاة مع الحدث والجهد الكبير الذي ظلت تبذله فرق العمل المختلفة واللجان العاملة من أجل تقديم بطولة تظل عالقة بأذهان الجميع.
من ناحيته، وجه ماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية في كلمته الشكر إلى القيادة الرشيدة على دعمها غير المحدود لرياضة «أصحاب الهمم» بالدولة، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على دعمه لبطولات فزاع خلال 10 سنوات، مما أهلها أن تحتل مكانة مرموقة في الخريطة العالمية.
وأشار العصيمي إلى أن نسخة دبي تعتبر الأكبر من حيث المشاركة وعدد الدول والألعاب، مبيناً أن شعار البطولة «من هنا يبدأ المستقبل» نتطلع أن تفرز مواهب جديدة يكون لها المردود الإيجابي على مسيرة الدول على صعيد الشباب. وأعرب مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة عن سعادته بحضور حفل الافتتاح، مشيراً إلى أن الإمارات فخورة باستضافة وتنظيم هذا التجمع الرياضي الكبير الذي يحظى بمشاركة قياسية سواء على صعيد اللاعبين أو الأجهزة الفنية والإدارية. وقدم الشكر إلى اللجنة العليا المنظمة على هذا الجهد الكبير المبذول، ومشاركة 30 دولة في هذا الحدث القاري المهم تحدٍّ كبير وهم قادرون على الوصول بالحدث إلى آفاق التميز كما عودتنا الإمارات دائماً.
من جانبه، وصف خالد المدفع الأمين حفل الافتتاح بالمعبر والجميل، معرباً غن فخره واعتزازه بالنجاحات التي ظل يحققها «أصحاب الهمم» التي انعكست إيجاباً على وصولهم إلى منصات التتويج في المحافل القارية والدولية.
وقال: لا بد من توجيه الشكر إلى اللجنة المنظمة ونادي دبي لأصحاب الهمم واللجان العاملة الذين يسعون لإبراز الوجه المشرق للدولة في هذا المحفل الآسيوي المهم، وخصوصاً أن الإمارات تستضيف البطولة، وهي الأولى في الشرق الأوسط، مما يضاعف من مسؤولية الجميع لتحقيق ما نصبو إليه.

الجرادي: حفل مبهر وتنظيم رائع
دبي( الاتحاد)

وصف الدكتور خالد بن سعيد الجرادي سفير سلطنة عُمان لدى الدولة حفل الافتتاح بالمميز، والتنظيم بالرائع مشيراً إلى أن ألعاب دبي تستهدف فئة مهمة في المجتمع وهي «أصحاب الهمم». وقال: فخورون بما شاهدناه ونتطلع أن تحقق البطولة النجاح المنشود وخصوصا أن الإمارات عرفت بالتميز وأن تكلل جهود إماراتنا الحبيبة بالنجاح والتوفيق. وأشاد الجرادي بالخطوة التي أقدمت عليها الإمارات بتغيير مسمى المعاقين إلى « أصحاب الهمم» والتي ستقطف ثمارها هذه الفئة والذي سيكون خير حافز لها من أجل المساهمة في تطور المجتمع ومن أجل المشاركة الفاعلة في أي نشاط من الأنشطة لأن صاحب الهمة دائماً صاحب إنجاز وتميز.

أريام رهن الإشارة
دبي (الاتحاد)

أعربت الفنانة أريام عن سعادتها بحضور حفل الافتتاح، وقالت: أنا رهن إشارة «أصحاب الهمم»، ولن أتردد لحظة في تشجيع هذه الفئة الفاعلة في المجتمع والتواجد معهم في جميع الأحداث؛ لأنهم بالعزيمة نجحوا في تحقيق النجاح وحصد الإنجازات في جميع المجالات. وأضافت: سأكون متواجدة في الفعاليات المختلفة لألعاب دبي مع شقيقي أحمد أحد أصحاب الهمم، من منطلق أن البطولة تستحق هذا الاهتمام والرعاية.