الرياضي

«فزاع للصيد بالصقور» تنطلق أول يناير

بطولات فزاع للصيد بالصقور2018 تنتظر النخبة (من المصدر)

بطولات فزاع للصيد بالصقور2018 تنتظر النخبة (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أعلن مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث عن فتح باب التسجيل لبطولتي فزاع للصيد بالصقور التلواح الرئيسية وبطولة فخر الأجيال للصيد بالصقور للموسم 2018، وستنطلق بطولة فزاع للصيد بالصقور التلواح يوم 2 يناير المقبل، وتستمر حتى 15 من نفس الشهر، تليها بطولة فخر الأجيال من 1 إلى 15 فبراير المقبل، وينظم المركز البطولتين في المكان المخصص للبطولات بمنطقة الروية بدبي.
وتبدأ منافسات البطولة الرئيسية بالأشواط الخمسة، «فرخ-رمز»، «فرخ -سيارة»، «فرخ - نقدي»، «جرناس -رمز»، «جرناس -سيارة»، وبعدها تنطلق مسابقة فئة جير شاهين (فرخ وجرناس) للشيوخ، وفي 3 يناير تقام نفس المسابقة للعامة، تليها مسابقات فئة جير تبع (فرخ وجرناس) للشيوخ ثم نفس المسابقات للعامة، على أن تقام مسابقات فئة بيور جير (فرخ وجرناس) للشيوخ 6 يناير، وبعدها مسابقات العامة، ثم مسابقات فئة قرموشة (فرخ وجرناس) للشيوخ، وللعامة. من جهة أخرى، تحتفظ مسابقات الطيارة اللاسلكية بنظام التأهيل ومن ثم النهائيات، حيث تنطلق المنافسات التأهيلية للطيارة اللاسلكية للشيوخ 10 يناير وللعامة 11 يناير، وستقام مسابقات الناشئين 12 يناير بنظام شوط سيارة وشوط نقدي، وذلك في مسابقتين فئة تبع وحش وفئة تبع جير.
وتقام مسابقات محلي - خليجي 13 يناير في فئة حر وحش، وفي 14 يناير في فئة شاهين وحش، وفقاً للخمسة أشواط التالية محلي فرخ -سيارة، محلي فرخ -نقدي، محلي جرناس -سيارة، خليجي فرخ -سيارة، خليجي جرناس -سيارة. وستقام نهائيات الطيارة اللاسلكية للشيوخ والعامة 15 يناير وتتكون من شوطين سيارة للشيوخ، وسيارة للعامة.
وأكدت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في المركز، أن بطولات فزاع للصيد بالصقور هذا الموسم تتسم بطابعها الرياضي التراثي المعهود، إلا أنها أكثر تشويقاً وحماسة بالنسبة للمشاهدين والمتسابقين.
وقالت: «سوف تشهد بطولات الصيد بالصقور تغييرات جذرية هذا الموسم، إذ سيعزز النظام الجديد في بطولات الصيد بالصقور من مكانتها كبطولات رياضية تراثية ذات طابع سريع وشيّق، تُحسم فيه النتائج بشكل فوري، وتم إلغاء نظام التأهل إلى المسابقات النهائية، بينما ستقسم البطولة الواحدة إلى خمسة أشواط يومية وفقاً لفئات الطيور المعلن عنها».
وأضافت: نظام الأشواط الجديد في البطولات، سيعزز من الروح الرياضية المتمثلة بالفوز الفوري، ويؤجج المنافسة بين المتسابقين في إطار الزمن المحدد لكل شوط، كما سيسهم في رفع مستوى البطولة باستقطاب المحترفين، الأمر الذي سيحث الجميع على تقديم لوحات تراثية تظهر مدى اهتمام الأفراد والمجموعات في الدولة بهذا الموروث الثقافي والاجتماعي المرتبط بدولة الإمارات العربية المتحدة.