الرياضي

تاج الأفراس يزين «دي ريم» و«بنفسج» عروس المهرات

أنقى سلالات الخيول العربية تستعرض جمالها في مهرجان الشارقة (تصوير حسام الباز)

أنقى سلالات الخيول العربية تستعرض جمالها في مهرجان الشارقة (تصوير حسام الباز)

محمد حسن (الشارقة)

هيمنت خيول مربطي عجمان ودبي على ألقاب البطولات الذهبية الست لمهرجان الشارقة للجواد العربي - الإنتاج المحلي- في نسخته الرابعة عشرة الذي نظمه نادي الشارقة للفروسية والسباق، بالتعاون مع جمعية الخيول العربية، بمشاركة 285 خيلاً.
وتمكنت خيول مربط عجمان من تحقيق 4 ألقاب ذهبية، فيما حصدت خيول مربط دبي ذهبيتين، خلال البطولة التي انطلقت بالميدان الخارجي لنادي الشارقة الخميس الماضي واختتمت مساء أمس الأول.
وشهد فعاليات اليوم الختامي للبطولة كل من الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية بالشارقة، والشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق، وعصام عبدالله مدير جمعية الخيول العربية، وسلطان اليحيائي عضو مجلس الشارقة الرياضي مدير عام نادي الشارقة للفروسية، ومحمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية، وعبدالعزيز المرازيق المدير التنفيذي لمربط دبي، وخالد غانم مدير مربط عجمان وخليفة النعيمي مدير مربط الأريام، وعدد كبير من الملاك والمربين.وحصدت «دي ريم» لمربط دبي ذهبية الأفراس، تلتها في الوصافة ونالت اللقب الفضي «فزعة الزبير» للشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني، وذهبت البرونزية إلى «ع ج اريانا» لمربط عجمان.
وتوشحت المهرة «ع ج بنفسج» لمربط عجمان بذهبية المهرات عمر سنة، وحصلت رفيقتها في المربط «ع ج ساري» على الفضية، فيما نالت اللقب البرونزي، «دي غالية» لمربط دبي، واقتنصت خيول مربط عجمان أيضاً ذهبية المهرات عمر سنتين إلى ثلاث، عبر «ع ج هدباء»، تاركة المركز الثاني والفضية إلى «دي ماسة» لمربط دبي، وحصدت البرونزية «جوري البداير» للشيخ محمد بن سعود القاسمي.
وانتزع «دي شجاع» لمربط دبي ذهبية الأمهار عمر سنة، تاركاً المركز الثاني واللقب الفضي للمهر «رامي البداير» للشيخ محمد بن سعود القاسمي، ونال اللقب البرونزي «دي بارق» وهو أيضاً لمربط دبي.
وكسب «ع ج كفو» لمربط عجمان ذهبية الأمهار في عمر السنتين والثلاث سنوات، تلاه في المركز الثاني ونال الفضية رفيقه «شهوان الهواجر»، فيما ذهبت البرونزية إلى «محبوب الهواجر» للدكتور غانم الهاجري. ورفع الفحل «ع ج مرزان» غلة مربط عجمان الذهبية حينما حصد ذهبية الفحول، تاركا الوصافة واللقب الفضي للفحل «بي اس رائد» لمربط البستان، فيما حصل على البرونز الفحل «مرهف البداير» للشيخ محمد بن سعود القاسمي. ونالت كل من الأفراس «روح الاتحاد» لإبراهيم جاسم النويس، و«ورد العاديات» لأحمد الزعابي، و«ام اف الريم» لمربط البطين، مكرمة مربط دبي لثلاث أفضل أفراس من بين العشرة الأوائل للمواطنين المتنافسين في بطولة الأفراس خلال الحفل الختامي للبطولة، وهي شبوة من فحل الإنتاج العالمي المعاصر «إف إي إل رشيم» منتج بطل العالم «دي سراج».وقال سلطان اليحيائي عضو مجلس الشارقة الرياضي مدير عام نادي الشارقة للفروسية، إن النسخة الرابعة عشرة من البطولة جاءت ناجحة من جميع النواحي، وشهدت مشاركة كبيرة من مختلف المرابط، وأضاف: «هدفنا تشجيع المواطنين والملاك لزيادة الاهتمام بالإنتاج، البطولة شهدت تطورات كبيرة وأصبحت بمثابة ميزان للمربين والملاك لمعرفة وزن وقيمة خيولهم ومن ثم اتجاهاتها المقبلة».
وأوضح أن الخيول التي تفوز في هذه البطولة وتحقق ميداليات ملونة، تصبح أبطال خاصة في البطولة العالمية في ألمانيا وفرنسا وغيرها من الدول التي تشهد أرفع البطولات.
وعبر اليحيائي عضو عن تقديره للهدية التي منحها مربط دبي للملاك المواطنين في المهرجان واعتبرها مساهمة مهمة للغاية في خدمة الخيل العربية الأصيلة وتطويرها في الإمارات.