عربي ودولي

مقتل 19 من عناصر القاعدة في اليمن

قتل تسعة عشر شخصا من تنظيم القاعدة في اليمن في قصف لطائرات بلا طيار وانفجار منزل كان يستخدم لصناعة المتفجرات.

ونقلت رويترز عن مصادر قبلية ورسمية قولها إن أكثر من عشرة متشددين مشتبه بهم من تنظيم القاعدة قتلوا اليوم الأحد في انفجار بمنزل في جنوب اليمن حيث كانوا يصنعون قنابل.

وقالت وكالة سبأ للأنباء ومسؤول محلي إن القنبلة دمرت منزلا في محافظة البيضاء الليلة الماضية.

من جهة أخرى، أعلنت مصادر قبلية وشهود عيان اليوم الأحد أن تسعة من عناصر تنظيم القاعدة قتلوا في هجومين منفصلين لطائرات بدون طيار في محافظة مأرب في اليمن مساء السبت.

وتحدث مصدر قبلي لوكالة فرانس برس عن ثلاث غارات "اخطأت الأولى هدفها" بينما أصابت الثانية سيارة رباعية الدفع وأدت إلى مقتل أربعة أشخاص في وادي عبيدة على بعد حوالى 170 كلم شرق صنعاء.

وأوضح المصدر أنه "لم يتم التعرف سوى على هوية شخص واحد (من القتلى) هو اسماعيل بن جميل أحد عناصر القاعدة المعروفين في البلدة"، مشيرا إلى أن "جثث العناصر الثلاثة الذين كانوا إلى جانبه كانت متفحمة".

أما الغارة الثالثة، فقد استهدفت سيارة رباعية الدفع أيضا في القطاع نفسه وأدت إلى مقتل خمسة من عناصر القاعدة أحدهم من أفراد عشيرة آل حتيك التي تقيم في المنطقة.

وبمقتل هؤلاء يرتفع إلى 23 عدد الذين قتلوا في غارات لطائرات بدون طيار أميركية على الأرجح، استهدفت تنظيم القاعدة منذ 24 ديسمبر الماضي.