أخبار اليمن

الأردن: التطورات المؤسفة سببها الانقلاب

جمال إبراهيم (عمّان)

أعربت الحكومة الأردنية عن أسفها وقلقها البالغ جراء أعمال العنف والتصعيد الخطير للأزمة اليمنية، والتي أسفرت مؤخراً عن مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح على يد ميليشيات الحوثي. وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية الدكتور محمد المومني أمس في تصريح صحفي بعمّان، إن هذه التطورات المؤسفة هي جزء من سلسلة التداعيات العنيفة الخطيرة للأزمة اليمنية منذ الانقلاب على الشرعية وبسط سلطة الأمر الواقع والتدخلات الخارجية السلبية في شؤون اليمن بدعم وتشجيع الانقلاب والفوضى.
من ناحية أخرى، نعت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، ماريا انتونا، أمس الثلاثاء، الرئيس السابق.
وكتبت انتونا في تغريدة على تويتر «أتقدم بتعازينا الصادقة إلى أسرة الرئيس صالح، إلى منطقة سنحان، وإلى قادة المؤتمر الشعبي العام».
وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط، أليستر بيرت، على تويتر، «أفكر بالشعب اليمني اليوم في خضم الاشتباكات في شوارع ?صنعاء? بعد نبأ مقتل صالح. يجب على جميع الأطراف السعي عاجلاً لتسوية سلمية».
من جانب آخر، أعربت فرنسا أمس عن قلقها البالغ إزاء الأوضاع في اليمن.