صحيفة الاتحاد

الرياضي

«العزوم» تظفر بـ «الناموس الأول»

الإثارة والندية ميزتا منافسات اليوم الأول من تحدي الحقايق (الاتحاد)

الإثارة والندية ميزتا منافسات اليوم الأول من تحدي الحقايق (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت منافسات الفترة الصباحية، في مستهل جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن بميدان الوثبة بالعاصمة أبوظبي، إقامة 30 شوطاً للحقايق لمسافة 4 كلم بالميدان الجنوبي في الوثبة، وسط مشاركة كبيرة من هجن أبناء الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي.
وأهدت «العزوم» مالكها حمد بن منصور الدرعي ناموس أول الأشواط في الفترة الصباحية المخصصة للأبكار، بعدما حلت في المركز الأول، قاطعة مسافة السباق في زمن قدره 5.57.5 دقيقة، وحلق «أبو الأبيض» لأحمد بن معيوف العامري بناموس الشوط الثاني للحقايق الجعدان، وأنهى الشوط أولاً في زمن قدره 6.01.1 دقيقة.
وتنافست المطايا المشاركة من هجن أبناء الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، وسط إثارة بالغة، لنيل الناموس والمراكز الأولى في جائزة زايد الكبرى التي تعد واحدة من أهم سباقات الهجن في المنطقة.
واستمرت الإثارة في الشوط الثالث للأبكار الذي حسمته «غزيله» لمبارك سالم الشرقي لمصلحتها، متفوقة على بقية المطايا بزمن قدره 6.04.7 دقيقة، وتوجت «إيفل» لناصر سالم الدوحاني بلقب الشوط الرابع بزمن قدره 5.59.8 دقيقة، وفي الشوط الخامس كانت «مدارة» لسعيد مبارك الدرعي على موعد مع الناموس والمركز الأول بزمن 6.00.1 دقيقة، وحسمت «الهايلة لعبد الله سعيد الهشامي ناموس الشوط السادس بزمن 6.02.3 دقيقة.
وانتزع «البحر» لسعيد محمد بن مقبل المركز الأول في الشوط السابع بزمن قدره 6.01.3 دقيقة، فيما كانت «شواهين» لحمد سعيد المنصوري على موعد من الناموس ولقب الشوط الثامن، محققة زمناً قدره 6.01.8 دقيقة، وتوجت «الفايزة» لعلي راشد الهتلي بلقب الشوط التاسع للأبكار بزمن قدره 6.02.3 دقيقة.
شهد الشوط العاشر تحقيق أفضل زمن خلال منافسات الفترة الصباحية بمعرفة «الفهد» لمالكه منصور سعيد سالمين المنصوري، ووصل إلى خط النهاية، محققاً أسرع زمن وقدره 5.55.7 دقيقة، بينما انتزعت «الجذابة» لصالح سالم الجنيبي ناموس الشوط الحادي عشر بزمن 6.05.1 دقيقة، وفي الشوط الثاني عشر، فازت «مثايل» لسعد سعيد المري بالمركز الأول، وحققت زمناً قدره 6.01.4 دقيقة، وتوج «السريع» لهزاع سعيد المنصوري بناموس الشوط الثالث عشر، بعدما قطع مسافة الشوط في 5.58.5 دقيقة، وحلقت «هملولة» لعلي عتيق الكتبي بلقب الشوط الرابع عشر بزمن 5.57.8 دقيقة، فيما كانت «الاتحادية» لعلي سعيد محمد المري على موعد مع ناموس الشوط الخامس عشر.

الخروف يظهر في الـ 16
أبوظبي (الاتحاد)

انتزع «الخروف» لناصر عبد الله المري المركز الأول في الشوط السادس عشر بزمن قدره 6.01.2 دقيقة، بينما خطفت «الوثبة» لجمعة عتيق الرميثي ناموس الشوط السابع عشر في الأمتار الأخيرة بزمن قدره 6.02.5 دقيقة، وتمكنت «الواصلة» لعبد الله حمد المري من إحراز المركز الأول في الشوط الثامن عشر، فيما كان «مخيف» لمحمد راشد الغفلي على موعد مع المركز الأول في الشوط التاسع عشر بزمن قدره 6.01.4 دقيقة.
وشهدت الأشواط من العشرين وحتى الثلاثين فوز كل من «مشكورة» لمحمد عوض بالكيلة العامري، «الشامي» لعمار سيف المعمري، «طلب» لمنصور علي الكتبي، «الوسمي» لمحمد حارب الدرعي، و«الشامخة» لسالم سعيد العويس، «شاهين» لسالم عبد الله البطين، «مملكة» لصالح حمد العامري، «بو الأبيض» لسيف صغير الكتبي، «الكايدة» لمحمد مبارك المهيري، «نوماس» لسالم حمد المري، و«برمودا» لمحمد سالم حمد المري، حصل الفائزين بأشواط الفترة الصباحية على جائزة نقدية بلغت 50 ألف درهم وبقية المراكز إلى العاشر على جوائز نقدية قيمة.

مبارك بن عميرة يحلق بـ «حلم وملهم»
أبوظبي (الاتحاد)

هنأ مبارك سلطان بن عميرة الشامسي، عضو المجلس الوطني، مالك «حلم» و«ملهم» أبطال ثنائية الخنجر والدرع لشوط الحقائق، القيادة الرشيدة، بمناسبة اليوم الوطني الـ 46، وأهدى الإنجاز إلى شعب الإمارات وعائلته الكريمة وإلى أهل زاخر، مؤكداً أن اسم المؤسس الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، هو الناموس الحقيقي، مشيراً إلى أن الاستعدادات للسباق بدأت من فترة طويلة لحصد الناموس، ونيل هذا الشرف والفخر الغالي.
وقال: «ظننا كان طيباً بحلم وملهم في تحقيق المركز الأول في أشواط الحقائق، ولم تخيبا الظن بهما رغم المنافسة القوية التي شهدها الشوطان الثاني والثالث، في ظل وجود عدد من الهجن المرشحة بجانبهما، لكنهما ظفرتا بالرمزين، وهذا أمر سعيد، ونتطلع للمزيد في القادم من سباق جائزة زايد الكبرى، وسنشارك بعدد من الحلال في الأيام المقبلة».

اللقايا ترسم لوحة الـ 32 اليوم
أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق اليوم منافسات اللقايا بإقامة 32 شوطاً على أرضية الميدان الجنوبي في منطقة الوثبة بالعاصمة أبوظبي، وتبدأ المنافسات بأشواط الفترة الصباحية التي ستركض خلالها نخب الآصايل على مدى 24 شوطاً يحصل عبرها الفائزون على جوائز نقدية قيمة، حيث ينال الفائز بالمركز الأول جائزة تصل إلى 50 ألف درهم، بينما تصل قيمة الجائزة لصاحب المركز العاشر إلى 10 آلاف درهم، وفي الفترة المسائية تحضر 8 رموز لفئة اللقايا الإنتاج والمفتوح، حيث يحصل الفائزون بأشواط الأبكار الإنتاج والمفتوح المهجنات والمحليات على خنجر و300 ألف درهم بينما يحصل الفائزون بأشواط الجعدان على درع و200 ألف درهم، ويحصل بقية الفائزين حتى المركز الخامس على جوائز نقدية قيمة.