الرياضي

ديانا تهدي إسطبلات الوثبة اللقب للعام الثالث على التوالي

محمد بن راشد في حديث مع حمدان بن محمد خلال سباق اليوم الوطني للقدرة (تصوير خالد الدرعي)

محمد بن راشد في حديث مع حمدان بن محمد خلال سباق اليوم الوطني للقدرة (تصوير خالد الدرعي)

محمد حسن (أبوظبي)

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق اليوم الوطني للقدرة الذي أقيم، أمس، على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة لمسافة 120 كم بمشاركة 156 فارساً وفارسة، وخصصت 6 سيارات للفائزين، كما شهد السباق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم.
وتم تتويج إسطبلات الوثبة باللقب للعام الثالث على التوالي حين قادت الفارسة الأرجنتينية ديانا شوبيتا الجواد «تهاما سوفيجن» للفوز بالسباق الذي نظم بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، وبدعم من مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة.
وجاء تتويج الفائزة بطلة للسباق بزمن إجمالي قدره 4:16:57 ساعة بمعدل سرعة 28.02 كلم/‏‏ ساعة، تلاها في المركز الثاني الفارس منصور سعيد الفارسي على صهوة «ركيب نيكيتا» لإسطبلات (ام.آر.ام) بزمن 4:17:40 ساعة، بمعدل سرعة بلغ 27.94 كلم/‏‏ساعة، وحل في المركز الثالث الفارس حمد عبيد الكعبي على صهوة «اونزو» لإسطبلات (ام.آر.ام) مسجلاً 4:23:14 ساعة بمعدل سرعة بلغ 27.35 كلم/‏‏ساعة.
وجاء فوز الفارسة الأرجنتينية ديانا شوبيتا عقب أداء رائع على صهوة الجواد «تهاما سوفيجن»، بعد أن تربعت على الصدارة في جميع المراحل، وعلى الرغم من أن ترتيبها في المرحلة الأولى كان الثالث إلا أن الفارق من صاحب المركز الأول لم يتجاوز عشرة ثوان.
وبدءاً من المرحلة الثانية، سعت شوبيتا إلى توسيع الفارق والمحافظة على معدل السرعة التي حددها لها المدرب علي الجهوري، والتي كانت في حدود 28 كلم/‏‏ساعة، وتقاطعت هذه الاستراتيجية مع خطط بعض الفرسان، الأمر الذي تسبب خروج عدد كبير منهم بعد محاولتهم مجاراة خيول المقدمة.
وفي المرحلة الأخيرة سعى بعض الفرسان لاستغلال التزام الفارسة بالمحافظة على معدل سرعتها، وبالفعل تعرضت لمطاردة قوية جداً، خاصة من فارسي «ام ار ام» منصور الفارسي وحمد الكعبي، لكن محاولاتهما باءت بالفشل، حيث وصلت الفارسة شوبيتا أولاً لخط النهاية بكل أريحية لتسطر أول فوز لها بالدولة، وكذلك الفوز الأول للجواد «تهاما سوفيجن».
وعقب ختام السباق، قام أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية بتتويج الفائزين، بحضور عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «ايفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي «افهار»، ومسلم العامري مدير إسطبلات الجزيرة 1و2.
وتصدر المرحلة الأولى لمسافة 40 كلم (أعلام زرقاء) الفارس علي محمد الحوسني على صهوة الجواد «اس ام لورد ليبريو» لإسطبلات الريف، مسجلاً زمناً قدره 1:23:01 وبمعدل سرعة بلغ 28.91 كم في الساعة، وحل في المركز الثاني الهندي سماندرا سينج على صهوة الفرس «مافالدا جي سي» لإسطبلات الجزيرة 2 بزمن قدره 1:23:03، وحلت في المركز الثالث الفارسة الأرجنتينية ديانا شوبيتا على صهوة الجواد «هاما سوفيجن» لإسطبلات الوثبة بزمن 1:23:14 دقيقة.
وتميزت المرحلة الثانية لمسافة 35 كلم (أعلام صفراء)، بتبديل في مراكز الصدارة وتقدمت الفارسة ديانا شوبيتا من المركز الثالث إلى المركز الأول بزمن 2:35:59 ساعة، وتقدم من المركز الخامس إلى المركز الثاني الفارس أحمد يوسف البلوشي على صهوة «ويلومير انكور» لإسطبلات ند الشبا بزمن 2:37:15 ساعة.
وقفز من المركز الثامن إلى المركز الثالث الفارس الشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم، على صهوة «رعود» لإسطبلات (ام7) بزمن 2:39:05 ساعة.
وواصلت الفارسة الأرجنتينية ديانا شوبيتا من إسطبلات الوثبة، تصدرها للمرحلة الثالثة لمسافة 25 كلم (أعلام حمراء)، مسجلة زمناً قدره 3:33:20 ساعة. وبفارق ثلاث دقائق تقريباً حل في المركز الثاني عبدالرحمن سعيد الغيلاني على صهوة «أي آر كولنشي» لإسطبلات الجزيرة 2، مسجلاً 3:36:01 ساعة.

لارا صوايا: حدث مميز وإقبال كبير
أبوظبي (الاتحاد)

اعتبرت لارا صوايا، المدير التنفيذي للمهرجان العالمي، أن السباق جاء رائعاً لأنه أقيم في مناسبة أروع وهي الاحتفالات باليوم الوطني السادس والأربعين، وأوضحت أن ما زاد من روعة السباق، تشريف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي.
وحرصت على تقديم تهنئة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بمناسبة فوز إسطبلات الوثبة باللقب، وأشادت بالإقبال وحرص الجميع على المشاركة في الاحتفال باليوم الوطني. وعن السباق، أكدت أنه جاء مميزاً من جوانبه كافة، وشهد منافسة قوية بين الخيول المشاركة، انطلاقاً من حرص الجميع على الفوز باللقب الذي يحمل اسم اليوم الوطني.

الريسي: السباق حقق أهدافه
أبوظبي (الاتحاد)

رفع اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، أسمى آيات التهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى جميع مواطني الدولة بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لقيام دولة الاتحاد.
وأكد الريسي أن السباق حقق أهدافه، مشيراً إلى أنه يأتي في مناسبة عظيمة وغالية على قلوب الجميع من مواطنين ومقيمين، ويعتبر من أكبر السباقات وأجملها لارتباطه ببناء الدولة، وبالمشروع الوحدوي العربي الناجح الوحيد في الوطن العربي، وهو مثال يحتذى به منذ أن أطلقه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

إسطبلات الوثبة.. «8 نجوم»
أبوظبي (الاتحاد)

تملك إسطبلات الوثبة سجلاً رائعاً بعدد مرات الفوز بلقب كأس اليوم الوطني، حيث نالت خيولها اللقب 8 مرات، كما أن الفوز الأخير يعتبر الثالث على التوالي، فقد حصلت على المركز الأول عام 2015 بوساطة الفارس الموهوب خليفة الجهوري الذي حقق اللقب على صهوة «8 منيت»، وعاد العام الماضي ليحافظ على اللقب على صهوة «تراجيت».
الفوز الأول بهذا اللقب لإسطبلات الوثبة كان في عام 2001 بوساطة فارس الإسطبلات ومدربها المحنك علي خلفان الجهوري على صهوة «جيكتور»، وعاد الجهوري في العام 2003 ليحقق اللقب على صهوة «إي او فهد».
ومنح قائد وراعي الإسطبل سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، اللقب الثالث لإسطبلات الوثبة في العام 2005، عندما حقق فوزاً رائعاً على صهوة الجواد «آر او سعد».
ووضع علي خلفان الجهوري إسطبلات الوثبة في الصدارة مجدداً مضيفاً الكأس الرابعة لخزينة الإسطبلات عام 2007 على صهوة «كيوبيد»، وغاب اللقب عن الإسطبلات لمدة 5 سنوات، ليسترد الفارس علي يوسف الحمادي اللقب المفضل لإسطبلات الوثبة في العام 2013.
وتملك إسطبلات الوثبة سجلاً ذهبياً في معظم السباقات في الدولة، خاصة الكبرى منها، مثل كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، فضلاً عن سباقات دولية عديدة، أبرزها كأس أوروبا المفتوحة للقدرة، وبطولة العالم للقدرة للشباب.

«تهاما».. جواد المستقبل
أبوظبي (الاتحاد)

الفوز الرائع الذي حققه الجواد «تهاما سوفجين» كان بمثابة مفاجأة كبرى للجميع حتى المدرب المحنك علي الجهوري الذي قال إنه فوجئ بهذا الأداء العالي من الجواد في جميع المراحل مع سرعة تعافيه السريع من الإجهاد «ريكفري».
وامتدح الجهوري مدرب وفارس الوثبة الجواد «تهاما سوفجين»، وقال إنه بفوزه هذا تمكن من التفوق على أبرز خيول القدرة بالدولة على الرغم من أنه يشارك لأول مرة.
وأضاف: الجواد «تهاما سوفجين» البالغ من العمر 12 عاماً تم شراؤه من جنوب أفريقيا، وتم إشراكه في السباقات التأهيلية، وأثبت خلال التدريبات أنه جواد قوي، لكنه خلال هذا السباق أكد لنا أنه جواد المستقبل.
الجهوري أشاد أيضاً بأداء الفارسة الأرجنتينية ديانا شوبيتا. وقال إنها استطاع من خلال الفترة القصيرة التي قضتها أن تلفت الأنظار وتحقق فوزاً رائعاً ومستحقاً رغم أنه انضمت إلى الإسطبل قبل أقل من شهرين.