اليوم الوطني

رسالة سلام وتسامح

إن رسالة دولة الإمارات العربية المتحدة منذ تأسيسها على يد الأب والقائد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)، كانت وستظل رسالة سلام ومحبة وتسامح وتعاون على ما فيه الخير للبشرية جمعاء، وما تقوم به الدولة من جهود متميزة على مختلف الصعد، وما تطلقه من مشاريع خيرية تهدف إلى توفير الحياة الكريمة للمحتاجين أينما وجدوا تصب جميعها في ترسيخ هذا النهج الذي اختارته دولتنا في ظل القيادة الرشيدة.
إن الاحتفال بذكرى اليوم الوطني مناسبة نستلهم من خلالها العبر والدروس من سيرة القائد الشيخ زايد الذي استطاع بحنكته وبصيرته، وبإيمانه الراسخ بالله عز وجل أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ.

الشيخ الدكتور سعيد بن محمد آل نهيان