الإمارات

حامد بن زايد: الإمارات سخـرت مـواردها لخدمة الوطن والمواطن

أبوظبي (وام)

وجه سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، كلمة عبر مجلة «درع الوطن»، بمناسبة اليوم الوطني الـ 46 لدولة الإمارات، فيما يلي نصها:
«تمر على الأمم ذكرى أعيادها وأيامها الوطنية باعتبارها دلالات احتفالية يحيون فيها ذكرى ذلك اليوم الذي ارتبط بالمناسبة عند بدايتها، غير أن ذكرى اليوم الوطني لدينا في دولة الإمارات العربية المتحدة لها دلالات عظيمة ومعانٍ سامية تبدأ في البذل والعطاء وتنتهي بالفداء والتضحية.
وقال سموه: إن الاتحاد الذي نعيشه اليوم وننعم بخيره بفضل من الله تعالى، ثم بفضل قادة حكماء وضعوا جهودهم وأفكارهم ورؤيتهم في خدمة الوطن وراحة المواطن، وإن ما تحقق من تطور وتنمية شاملة ما كان له أن يكتمل لولا الجهود الجبارة والعمل المتواصل الذي بذله قادة هذا الوطن ورجالاته المخلصون وشعب وفي وأمين أدوا الأمانة بكل إخلاص ووفاء لأرضهم وشعبهم، وتحملوا المسؤولية بكل اقتدار.. والحمد الله أبناؤهم اليوم يحملون نفس الراية ويبذلون جهدهم في سبيل أن تظل هذه الراية عالية خفاقة، فاليوم تشهد دولة الإمارات العربية المتحدة نهضة تنموية شاملة ومتواصلة على الصعد والمستويات كافة. وعلى الرغم من تحقيق إنجازات قياسية فإننا، نحن أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة، نتطلع دائماً إلى تحقيق المزيد من الطموحات والمكاسب والمضي بثبات نحو مستقبل أكثر إشراقاً لهذا الجيل من أبناء الوطن والأجيال القادمة.
وأكد سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة سخرت مواردها كافة من أجل خدمة الوطن والمواطن، ووضعت قاعدة أساسية لنهضتها وتطورها باعتبار الإنسان أغلى ثروة تملكها، وعلى هذا الأساس اعتمدت الدولة على أبنائها المؤهلين علمياً وثقافياً ونفسياً في البناء والتنمية، ونحن هنا لا ننسى فضل من ساعدنا من الأشقاء والأصدقاء وعمل معاً جنباً إلى جنب لبناء الأساس المتين للدولة وقدم خدماته وخبراته لها.