الاقتصادي

الدرهم يسجل مكاسب قوية أمام العملات الرئيسية الأسبوع الماضي

مصطفى عبدالعظيم (دبي) - استعاد الدرهم الإماراتي صدارته مجدداً أمام العملة الأوروبية «يورو»، مسجلاً ارتفاعاً قدره 0,39%، وكذلك مقابل الفرنك السويسري بنسبة 2,3%، في وقت واصل فيه صعوده القوي أمام العملات العالمية الرئيسية، خلال الأسبوع الماضي، وفقاً لبيانات أسعار العملات لدى شركات الصرافة.
وأظهرت بيانات أسعار الصرف ارتفاع سعر صرف الدرهم أمام الجنيه الإسترليني «الباوند» بأكثر من 1,66%، وأمام الين الياباني بنحو 1%، وبنسبة 2,3% أمام الفرنك السويسري، وبنحو 0,23% أمام الدولار الأسترالي، فيما عزز صعوده أمام الجنيه المصري بأكثر من 1% وأمام الروبية الهندية بنحو 1,97%.
وسجل الدرهم أداء إيجابياً خلال تعاملات الأسبوع الماضي في أسواق الصرف، حيث تمكن من تسجل أول ارتفاع له منذ فترة طويلة أمام اليورو، بعد أن سجل أعلى مستوى له في الأسبوع عند 0,205 يورو، مقارنة مع أدنى مستوياته للأسبوع عند 0,203 يورو، بمتوسط للأسبوع قدره 0,204 يورو.
وفي المقابل، أظهر سعر صرف اليورو تراجعاً أمام الدرهم قدره 0,19%، بعد أن هبط من أعلى سعر له في الأسبوع عند 4,91 درهم، إلى 4,86 درهم، وبمتوسط للأسبوع قدره 4,89 درهم.
وتمكن الدرهم من الاستفادة من تحركاته الإيجابية في الأسبوع الثاني من شهر يناير ونجاحه في تقليص تراجعه أمام الجنيه الإسترليني، ليستعيد ارتفاعه مرة أخرى أمام الباوند خلال الأسبوع الماضي، حيث استهل تعاملات الأسبوع عند مستوى 0,168 باوند، منهياً التعاملات عند أعلى مستوياته للأسبوع أمام الإسترليني عند 0,1717 باوند، بارتفاع قدره 1,66%، وبمتوسط للأسبوع قدره 0,1698 باوند.
وسجل الجنيه الإسترليني تراجعاً أمام الدرهم، مقداره 1,59%، بعد أن استهل الأسبوع عند مستوى 5,92 درهم، واختتم التعاملات عند 5,82 درهم، متخلياً بذلك عن أعلى مستوياته للأسبوع عند 5,937 درهم، وبمتوسط للأسبوع بلغ 5,89 درهم.
وأمام الفرنك السويسري، نجح الدرهم في استعادة صدارته مرة أخرى، مسجلاً ارتفاعاً نسبته 2,33%، وهو الارتفاع الأعلى للدرهم هذا الأسبوع أمام العملات الرئيسية، حيث أنهى الدرهم تعاملات الأسبوع فوق مستوى 0,254 فرنك، مقارنة مع مستواه في مستهل الأسبوع عند 0,240، وبمتوسط للأسبوع قدره 0,252 فرنك.
وبحسب بيانات الأسواق لتحركات العملة السويسرية، تراجع الفرنك أمام الدرهم بنسبة 2,2% بهبوطه من مستوى 4,02 درهم إلى مستوى 3,93 درهم بنهاية الأسبوع الذي شهد هبوط الفرنك إلى أدنى مستوى في التعاملات الأسبوعية عند 3,912 درهم.
وواصل الدرهم مكاسبه أمام العملة اليابانية «الين»، مستفيداً من التحركات الإيجابية للدولار الأميركي الذي واصل ارتفاعه أمام الين في ظل تكهنات بتحرك قوي من بنك اليابان المركزي لإنهاء انكماش الأسعار وتحفيز الاقتصاد خلال اجتماعه الأسبوع الحالي.
وارتفع الدرهم مقابل الين بنسبة 1,05%، بعد أن أنهى الأسبوع عند مستوى 24,5 ين، مقارنة مع سعر عند بداية الأسبوع البالغ 24,93 ين، حيث وصل الدرهم لأعلى مستوياته للأسبوع عند 23,93 ين، وبمتوسط للأسبوع قدره 24,32 ين.
وفي المقابل، جاءت تحركات الين ضعيفة أمام الدرهم، حيث تخلى عن أعلى مستوياته للأسبوع عند 0,0418 درهم، ليهبط إلى أدنى مستوى له عند 0,0408 درهم، وبمتوسط للأسبوع قدره 0,0411 درهم.
وأمام الدولار الأسترالي، تمكن الدرهم من الصعود بأكثر من 0,23% بارتفاعه إلى 0,259 دولار، مقارنة مع 0,258 دولار في بداية الأسبوع، وبمتوسط قدره 0,358 دولار.
وتحرك الدولار الأسترالي بشكل سلبي أمام الدرهم خلال الأسبوع، متخلياً عن أعلى مستوى له عند 3,89 درهم، ليصل إلى 3,85 درهم، وبمتوسط للأسبوع قدره 3,87 درهم.
وعلى صعيد العملات الإقليمية، واصل الدرهم تحركاته الإيجابية أمام الجنيه المصري، مسجلاً ارتفاعاً قدره 1,06%، بصعوده من مستوى 1,78 جنيه في بداية الأسبوع، إلى مستوى 1,799 جنيه في نهاية تعاملات الجمعة الماضية، بمتوسط للأسبوع قدره 1,78 جنيه.
وأمام الروبية الهندية، تمكن الدرهم من الارتفاع بنسبة 1,97%، بصعوده من مستوى 14,62 روبية في مستهل تعاملات الأسبوع، إلى مستوى 14,94 روبية، بمتوسط للأسبوع قدره 14,84 روبية.