الرياضي

عجمان و الوحدة «قفزة نحو مركز أفضل»

عماد النمر (عجمان)

برغم اختلاف المراكز بين عجمان «التاسع» والوحدة «الثالث» في لقاء اليوم، فإن الهدف المشترك بين الفريقين هو القفز نحو مركز أفضل، فصاحب الأرض والضيافة يريد الابتعاد عن دوامة الخطر والتقدم في جدول الترتيب نحو المنطقة الدافئة، بينما الضيف يريد النقاط كاملة من أجل التقدم نحو الصدارة التي لا يبعده عنها سوى نقطتين بانتظار تعثر المتصدر والوصيف، وستكون الندية حاضرة في لقاء اليوم قياساً بأداء طرفي اللقاء هذا الموسم، وتاريخ لقاءات الفريقين معاً. ويدخل «البرتقالي» اللقاء منتشياً بالأداء والنتيجة التي حققها في اللقاء الأخير له أمام الوصل المتصدر بالتعادل بعد تأخره بهدفين، واستعادة محترفه المالي ذاكرة التهديف التي غابت عنه منذ التحاقه بالفريق بداية الموسم الحالي، وستشهد صفوف عجمان عودة الثنائي عبد الله مال الله وبكاري كونيه لغيابهما الجولة الأخيرة بداعي الإيقاف.
في المقابل يبدو فريق الوحدة هو الطرف الأقوى نظرياً بما يملكه من إمكانات، فهو الأقوى هجوماً في المسابقة برصيد 21 هدفاً وثاني أقوى دفاع بسبعة أهداف في مرماه فقط، ولديه كوكبة من اللاعبين المميزين يأتي على رأسهم الثنائي تيجالي ومراد باتنا ولهما 12 هدفاً.

علي الحوسني: لا أخشى أصدقاء الأمس
أكد علي الحوسني حارس عجمان أن لقاء اليوم أمام الوحدة غاية في الصعوبة، خاصة أن الوحدة قادم من فوزين متتاليين ويريد الانقضاض على الصدارة، وقال: المباراة ستكون قوية ومثيرة نظراً لرغبة الفريقين في الفوز، ونحن لن نفرط في نقاط المباراة لأننا أكثر حاجة للفوز من أجل تعزيز ترتيبنا، ومواجهة فريقي السابق لا تمثل أي مشكله لي، كوني لاعباً محترفاً، مؤكداً أنه لا يخشى أصدقاء الأمس.

شانج ريم: دفاع «العنابي» حديدي
أبوظبي (الاتحاد)

أكد الدولي الكوري الجنوبي شانج ريم مدافع الوحدة أن المباراة هي الأصعب لفريقه، خاصة أن المنافس يقدم مستويات عالية، وتعادل مع المتصدر بالجولة الماضية، بجانب أنه يلعب على أرضه، متمنياً أن يوفق في تسجيل هدف، وشدد على أن دفاع فريقه قوي وحديدي، وقادر على الصمود أمام أي منافس على ملعبه.