الرياضي

طموح عجمان يتخطى «الأمان»

عجمان اقترب من تحقيق هدف البقاء بالدوري (تصوير: متوكل مبارك)

عجمان اقترب من تحقيق هدف البقاء بالدوري (تصوير: متوكل مبارك)

عماد النمر (عجمان)

للمرة الثانية في تاريخه يصل البرتقالي إلى المركز الخامس في مسابقة الدوري، منذ تطبيق الاحتراف، وكانت المرة الأولى في موسم 2011/‏2012، حينما فاز على الوحدة 3/‏ 1 في المباراة التي أقيمت باستاد راشد بن سعيد بعجمان في الجولة 15 من دوري اتصالات للمحترفين، ووقتها رفع عجمان رصيده إلى 21 نقطة، وكان قد فاز في المباراة التي سبقتها على الوصل 4/‏ 2 بملعب الوصل، ما أهله ليحتل المركز الخامس في جدول الترتيب، وما أشبه الليلة بالبارحة، فقد كانت بداية عجمان في ذاك الموسم سيئة، حيث حقق التعادل في أول 3 مباريات متتالية وخسر في الرابعة والخامسة، وهذا الموسم خسر أول أربع مباريات له في المسابقة، إلا أنه حقق نتائج جيدة في الدور الثاني، وهو ما تكرر أيضاً هذا الموسم، حيث حصد 7 نقاط من أصل 9 في أول ثلاث مباريات في الدور الثاني، أوصلته للمركز الخامس للمرة الثانية في تاريخ مشاركاته بدوري المحترفين.
ويحسب لعجمان في مباراته أمام دبا الفجيرة أول أمس، أنه تغلب على أصعب ظروف مر بها هذا الموسم، بعد غياب 7 لاعبين أساسيين عن تشكيلة الفريق بداعي الإيقافات والإصابات، لكن المدير الفني أيمن الرمادي نجح بإيجاد توليفة مناسبة من اللاعبين غير الأساسيين، الذين استشعروا خطورة وصعوبة موقف فريقهم في المباراة، لذلك لعبوا بروح معنوية وإصرار كبير على تحقيق نتيجة إيجابية، ووضع سعود فرج بصمته بالهدف الأول له مع الفريق، كما سجل بكاري كوني للمرة الأولى أيضاً هذا الموسم، وقدم بقية اللاعبين مباراة قوية وحققوا فوزاً مستحقاً وضعهم أول سكة الأمان بالبقاء في دوري المحترفين وجعل منهم الحصان الأسود للمسابقة دون جدال.
وأعلن الرمادي أن الفوز الذي تحقق والوصول للمركز الخامس يعني مزيداً من التحدي، حيث إن المرحلة المقبلة تحتاج للتركيز الشديد، وسوف نطوي صفحة الفوز على دبا استعداداً للمباريات المقبلة أمام العين والنصر، لأن فريق عجمان أصبح يطمح في مركز جيد بالمسابقة، الأمر لم يعد يتعلق بالتواجد في منطقة الأمان، الآن سقف طموحات الفريق يرتفع لتحقيق المزيد حتى الموسم المقبل باعتباره مرحلة أولى في طريق بناء فريق، وتابع: لكن ذلك لا يلغى أن الفريق ما زال يحتاج للمزيد من العمل، وأن نواصل على نفس المنوال في الأداء الذي أسعد الجماهير والنقاد حتى نهاية الموسم.
وقال الرمادي: لا نفكر في ضرورة الحصول على المركز الرابع من أجل المشاركة في دوري أبطال آسيا، فهذا ليس من طموحنا، لأننا نسعى للبقاء في مركز جيد، وإن جاء لنا المركز الرابع فسنكون سعداء به قطعاً.
وحول وصوله لأول مرة كمدرب إلى المركز الخامس في دوري المحترفين، قال: خطوة جيدة في مشواري التدريبي، وأرجو أن أكون عند حسن الظن.
وأضاف: لدينا مباراتان أمام العين متصدر المسابقة على ملعبه، ومن بعدها نلعب أمام النصر المتطور رابع الدوري حالياً، ونحتاج للتحضير القوي لهاتين المباراتين، حتى نحافظ على مكانتنا ونؤمن تواجدنا في الدوري.

العبدولي: كلنا يتحمل المسؤولية

قال جمعة العبدولي مدير فريق دبا الفجيرة، إن الفريق ظهر بصورة سيئة في مباراة عجمان، ولم يكن يستحق الفوز، حيث قدم شوط أول سيئاً، وكان المنافس هو الأفضل وقاتل من البداية، وعلينا أن نصحح من أخطائنا، ونضاعف من جهودنا في المرحلة المقبلة من أجل تعديل وضع الفريق في المسابقة.
وحول تذبذب أداء فريق دبا الفجيرة، أكد أن لكل مباراة ظروفها، والفريق يؤدي أمام الفرق الكبيرة بقوة، ويظهر بصورة أفضل كثيراً مما شاهدناه أمام عجمان، وقال: قد يكون النقص العددي الكبير في فريق عجمان أثر على لاعبي دبا الذين تصوروا أن المباراة في متناول اليد، لذلك لم يظهروا بالقوة المطلوبة، والجميع كان في حالة سيئة، وكلنا يتحمل مسؤولية هذه الخسارة وأنا أولهم، لأني لم أستطع إخراج اللاعبين من نشوة التعادل في مباراة الجزيرة.