عربي ودولي

الرئيس اللبناني يجري مشاورات لتحقيق النأي بالنفس

بيروت (د ب أ)


 


بدأ الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الاثنين، مشاورات مع الأحزاب والكتل الممثلة في الحكومة اللبنانية، بشأن كيفية حفظ الاستقرار والنأي بالنفس.

وقال مصدر رسمي لبناني إن مشاورات الرئيس عون تتركز «على كيفية الحفاظ على الاستقرار الأمني في البلاد، والنأي بالنفس، والعلاقات مع الدول العربية (...) واتفاق الطائف، والوضع الحكومي».

وأضاف المصدر أن الرئيس عون سيطلب من الفرقاء أجوبة واضحة وصريحة من المواضيع المطروحة.

واستقال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، من العاصمة السعودية الرياض، بسبب ممارسات ميليشيا حزب الله في المنطقة وتدخل إيران الذي يزعزع الاستقرار والأمن في الدول العربية.

وبعد عودته إلى لبنان، أعلن الحريري تريثه في تقديم استقالته نزولاً عند طلب الرئيس عون للسماح بمزيد من التشاور.