الرياضي

«فخر أبوظبي» يتألق بـ «نجومية خلفان»

لاعبو الجزيرة يحتفلون بالفوز على فريق الإمارات (تصوير مصطفى رضا)

لاعبو الجزيرة يحتفلون بالفوز على فريق الإمارات (تصوير مصطفى رضا)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

خطف خلفان مبارك نجم الجزيرة الصاعد والعائد من الإصابة، نجومية مباراة فريقه مع الإمارات مساء أمس، بالمستوى الرفيع الذي قدمه على مدار اللقاء الذي جاء متواضعاً في شوطه الأول، وحافلاً بالمتعة في الشوط الثاني، بعد أن كسر خالد عمبر لاعب «الصقور» الحاجز بهدف أكثر من رائع، لم يجعله خلفان مبارك بالذات أن يهنأ به أو فريقه، رغم تعرضه للعرقلة أو الأخطاء التكتيكية من المنافس 11 مرة، ونجح في العودة بـ «فخر أبوظبي» إلى اللقاء، بعد عرضية من راشيدوف، استثمرها خلفان برأسه في المرمى، ليعيد فريقه إلى اللقاء، بعد 6 دقائق فقط من هدف عمبر، وأهدى زميله العطاس كرة على «طبق من ذهب»، تمكن من التسجيل منها من أول لمسة، لتحسم المباراة لمصلحة الجزيرة الذي عزز تقدمه عن طريق هدافه على مبخوت الذي أحرز ثاني أهداف الجزيرة.

ويعد خلفان من الأوراق الرابحة بشكل خاص في المباريات التي يعتمد فيها المنافس على الأسلوب الدفاعي، حيث نجح من قبل في أن يفتتح التسجيل لفريقه أمام الظفرة في المباراة التي انتهت بالتعادل 2 2، ثم عاد من جديد، وافتتح التسجيل للجزيرة في مباراة حتا التي فاز بها «فخر أبوظبي» 3 -2، قبل أن يعود من جديد، ويعيد السيناريو نفسه أمس، لكنه هذه المرة لم يكتف بالتسجيل أو حتى الصناعة فقط، بل استحق عن جدارة أن يكون رجل اللقاء بلا منازع والحسنة الوحيدة في فريقه خلال الشوط الثاني، وحافظ على ذات الروح والأداء العالي حتى صافرة النهاية.

والهدف الذي أحرزه العطاس العاشر له خلال 58 مباراة دافع فيها عن ألوان الجزيرة منذ تصعيده إلى الفريق الأول موسم 2012 - 2013.

وبهذه النتيجة يكون الجزيرة استعاد نغمة الانتصارات التي توقفت على مدار جولتين بالتعادل مع شباب الأهلي دبي والعين، رافعاً رصيده إلى 13 نقطة، فيما يحتل «الصقور» المركز الأخير، وله 4 نقاط فقط.

تين كات: أطالب الحكام بحماية الموهوبين

طالب تين كات مدرب الجزيرة الحكام بتوفير الحماية للاعبين الموهوبين، وبشكل خاص لنجم الفريق الصاعد خلفان مبارك الذي تعرض لأخطاء عدة من لاعبي الإمارات، وأشاد بالمستوى الذي قدمه اللاعب، ونجاحه في مساعدة الفريق، وشدد على أن نجم الفريق علي مبخوت هو الوحيد الذي يضمن مكانه في الهجوم، وعلى بقية المهاجمين أن يثبتوا جدارتهم، معرباً عن إحباطه من المستوى الذي قدمه الأوزبكي راشيدوف الذي شارك أساسياً في المباراة.

وقال تين كات: الأسلوب الدفاعي الذي لعب به الإمارات قلل من فرصنا أمام مرماه، وضيق المساحات في الشوط الأول، لذلك التحضير كان بطيئاً من فريقي، ونحن لم نلعب في المباراة جيداً، ولكن فوزنا مستحق، وأفكر في لقاء الشارقة، وليس في مونديال الأندية.

العبيدلي: لن نرفع «المنديل»!

أكد نور الدين العبيدلي مدرب فريق الإمارات، أن موقف فريقه ليس جيداً، بعد تراجعه إلى المركز الأخير، ورغم تقديمه مستويات جيدة في مبارياته الثلاث الأخيرة أمام الشارقة والوحدة ثم الجزيرة أمس، إلا أنه لا ينجح في الخروج بنتيجة إيجابية.

وقال: رغم هذا الحال ووضعنا الحالي في جدول الترتيب، إلا أننا لن نرفع الراية البيضاء ونسلم بالهبوط، لأن الحديث عن ذلك ما زال مبكراً جداً، وهناك 13 مباراة في الملعب، علينا أن نعالج أخطاءنا، وأن نحقق نتائج جيدة بدءاً من المباراة المقبلة.

وأضاف: فترة الانتقالات الشتوية على الأبواب، والفريق يحتاج إلى تدعيم بعناصر قادرة على مساعدته للخروج من الوضع الحالي، مبيناً أن دكة الجزيرة أسهمت كثيراً في خسارة فريقه للمباراة.