الرياضي

نوف الطابور تحرز المركز الأول وفق بنود بروتوكول بوذيب

سلطان بن زايد يتابع فعاليات اليوم الختامي بحضور هزاع بن سلطان وخالد بن سلطان والريسي

سلطان بن زايد يتابع فعاليات اليوم الختامي بحضور هزاع بن سلطان وخالد بن سلطان والريسي

أبوظبي (الاتحاد)

شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، أمس، في قرية بوذيب العالمية للقدرة بالختم، فعاليات اليوم الثاني والأخير لكأس العين لركوب القدرة والتحمل الذي نظمته القرية التابعة للنادي في إطار موسمها الجديد للقدرة 2017 - 2018 الذي تنظمه بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية بتوجيهات ورعاية كريمة من سموه.
حضر الفعاليات الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، والشيخ الدكتور خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، كما حضر الفعاليات اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس مجلس إدارة اتحاد الفروسية، وسنان أحمد المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات، وعبدالله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة، وعلي عبدالله الرميثي المدير التنفيذي للدراسات والإعلام في النادي، ومنصور سعيد عمهي المنصوري نائب سمو مدير مركز سلطان بن زايد، وأحمد عادل عبد الرازق مستشار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لشؤون الفروسية.
وحرصاً من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على دعم المشاركين وتحفيزهم والتعرف إلى مقترحاتهم وآرائهم في السباقات، قام سموه في ساعة مبكرة من صباح أمس بجولة تفقدية في مرافق قرية بوذيب، التقى خلالها رؤساء اللجان الفنية والإدارية، واستمع إلى تقرير حول السباقات والموسم الجديد، ومدى الالتزام بتطبيق بروتوكول بوذيب لركوب القدرة والتحمل، وشملت جولة سموه منطقة الفحص والتحكيم وغرفة المراقبة والتحكم (التتبع الإلكتروني) للخيول والفرسان المشاركين في السباقات.
كما قام سموه بجولة تفقدية في مسارات السباق للاطمئنان على أبنائه المشاركين في السباقات التأهيلية لما يعلق سموه عليهم من آمال كبيرة في ولوجهم إلى المستويات الدولية وحصد الجوائز الدولية كي يواصلوا الحفاظ على التاريخ المشرف للإمارات في عالم الفروسية، والتقى سموه في ميادين السباق عدداً من الفرسان والفارسات، واطلع منهم على سير مشاركتهم، وتعرف إلى آرائهم في الخدمات المقدمة لهم من جانب الكادر الفني والإداري في بوذيب، والتقى سموه بطلاب أكاديمية بوذيب للفروسية، ووجه بضرورة توفير كل الدعم والمساندة لممارسة رياضتهم والارتقاء بها إلى أعلى المستويات.
وفي ختام فعاليات الكأس، توج الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، والشيخ الدكتور خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، الفائزين، حيث فازت بالمركز الأول وفق بنود بروتوكول بوذيب الفارسة نوف سعيد محمد الطابور على صهوة الجواد «تامارات ديزرت مون» من إسطبلات دباوي، وحل في المركز الثاني الفارس عبدالله محمود العامري على صهوة الجواد «اس ام لورد لوك» من إسطبلات الجميرة، وحل في المركز الثالث الفارس سلطان عيسى عبدالله على صهوة الجواد «شادي الديل» من إسطبلات البراري، كما تم تتويج الفائزين في السباق التأهيلي الدولي «نجمة واحدة» لمسافة 80 كلم، حيث حصل الفارس باريتو جواكين على صهوة الجواد «كريتور» من إسطبلات الكمدة على المركز الأول، فيما حل الفارس عبد الله يوسف حسن محمود على صهوة الجواد «اتش ام لوبيتا» من إسطبلات المغاوير في المركز الثاني، وجاء الفارس سواي سينج، على صهوة الجواد «فينوس» من إسطبلات المغاوير في المركز الثالث، وقد تأهل في السباق التأهيلي المحلي «نجمة واحدة» 15 فارساً.
وكانت سباقات أمس من فعاليات الكأس بدأت بانطلاق السباق التأهيلي الدولي «نجمتان» للشباب والناشئين لمسافة 120 كلم، وعلى أربع مراحل، تلاه السباق التأهيلي الدولي «نجمة واحدة» لمسافة 80 كلم، وعلى ثلاث مراحل، ثم السباق التأهيلي المحلي لمسافة 80 كلم، وعلى ثلاث مراحل، إذ شارك في هذه السباقات الثلاثة 87 فارساً وفارسة.
وعبر الفريق الفني والإداري والملاك والمدربون والفرسان عن شكرهم وامتنانهم لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للدعم اللامحدود الذي يقدمه لرياضة الفروسية بشكل عام ولسباقات القدرة والتحمل بشكل خاص، وأكدوا أن مبادرة بروتوكول بوذيب تقود مستقبل رياضة الفروسية، ومن خلال تطبيقها العملي على أكثر من سباق، وفي أكثر من دولة حققت نتائج رائعة، انعكست على صحة الخيل والفرسان.

اليماحي: ارتفاع مؤشر السلامة
أبوظبي (الاتحاد)

أعرب الحكم الدولي محمد خلفان اليماحي، رئيس لجنة تحكيم سباقات الكأس، عن بالغ شكره وعظيم تقديره لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، على اهتمام سموه الكبير بالارتقاء برياضة القدرة في الفروسية، وجهود سموه البناءة في تفعيل بروتوكول بوذيب لسلامة الخيول والفرسان في شتى المراحل المعتمدة لمنافسات القدرة.
وأشار اليماحي إلى أنه تم تطبيق جميع المتطلبات الفنية المعتمدة لهذه البطولة ومن دون أية شكاوى تذكر، منوهاً بأن سلامة الخيول حققت ارتفاعاً عالياً يتماشى مع أهداف بروتوكول بوذيب في المحافظة على سلامة الخيول وصحتها، وكذلك سلامة الفرسان.

سباق تعليمي لفرسان الأكاديمية
أبوظبي (الاتحاد)

شهدت ميادين القرية تنظيم سباق تعليمي تدريبي لطلاب أكاديمية بوذيب للفروسية لمسافة 10 كلم، بمشاركة عدد من فرسان المستقبل الصغار والناشئين مع مدربيهم. ويهدف السباق التدريبي إلى تعليم المشاركين كيفية التعامل مع سباقات القدرة وفقاً لقوانين بروتوكول بوذيب، والتعرف إلى أسلوب التعامل مع المسارات الطبيعية، واكتساب المزيد من الخبرة في التعامل مع خيل السباقات، وسبل المحافظة عليها.

شكر من اللجنة المنظمة
أبوظبي (الاتحاد)

وجهت اللجنة العليا المنظمة للكأس الشكر والتقدير لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لحضوره ومتابعته ودعمه للسباقات والمشاركين، مؤكدة أن لفتات سموه الكريمة نحو المشاركين والمدربين وملاك ومربي الخيول وأعضاء اللجان، انعكست إيجاباً على المشاركين وحماستهم نحو تقديم عروض مثالية تؤكد ريادة بوذيب في احتضان مختلف النشاطات الكبيرة المخصصة لفروسية التحمل.
ونوهت اللجنة بالحضور المميز للشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، والشيخ الدكتور خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، ما كان له من أثر على روح المثابرة والتحدي لدى المشاركين كافة الذين أبدوا التزاماً قوياً بالنظم الجديدة التي وجه بها سمو رئيس النادي لمصلحة الارتقاء بهذه الرياضة.

الحمادي سعيد بالتجربة
أبوظبي (الاتحاد)

أعرب الفارس حسن جمعة حسن الحمادي، من إسطبلات المغاوير، عن سعادته بنجاح تجربته في السباق، مؤكداً أن عوامل كثيرة ساعدت في فوزه وتأهله، خاصة المسارات الممهدة جيداً، والتوجيهات والإرشادات من الكادر الفني في بوذيب، إلى جانب أجواء المنافسة الصحية.
وأضاف: «هذا النجاح حقق لي تفاؤلاً بمواصلة مسيرتي مع رياضة القدرة»، موجهاً الشكر والتقدير للجنة المنظمة وجميع من وقفوا إلى جانبه لتحقيق أهدافه.

جوليا: بداية الطريق
أبوظبي (الاتحاد)

أكدت الفارسة جوليا اني جاكل، من إسطبلات الكمدة، أن تأهلها بداية الطريق نحو السباقات والبطولات الكبيرة التي تنظمها بوذيب، مشيرة إلى أن السباق كان ممتعاً، وأجواء المنافسة كانت مشجعة، معتبرة رياضة التحمل من أجمل الرياضات في مجال الفروسية.