الاقتصادي

«أبوظبي العالمي» و«النقد السنغافورية»: تأسيس إطار عمل استراتيجي لتبادل المعلومات والخبرات

يسعى سوق أبوظبي إلى تطوير أسواق وبيئات مالية متكاملة وذات كفاءة عالية  (الاتحاد)

يسعى سوق أبوظبي إلى تطوير أسواق وبيئات مالية متكاملة وذات كفاءة عالية (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

وقّع سوق أبوظبي العالمي، أمس مذكرة تفاهم مع هيئة النقد في سنغافورة «البنك المركزي السنغافوري» لتأسيس إطار عمل استراتيجي للطرفين حول تبادل المعلومات والخبرات والرقابة على الأنشطة المالية العابرة للحدود من جانب المؤسسات المالية العاملة ضمن المظلة التنظيمية للجانبين.
وتم توقيع المذكرة على هامش فعاليات منتدى أبوظبي سنغافورة المشترك السنوي الذي استضافه جهاز الشؤون التنفيذية في أبوظبي، حيث تتشارك كل من سلطة تنظيم الخدمات المالية التابعة للسوق وهيئة النقد السنغافورية ذات الهدف بتطوير أسواق وبيئات مالية متكاملة وذات كفاءة عالية.
ويعد توقيع هذه المذكرة خطوة مكملة لتوقيع مذكرة سابقة بين الطرفين في مارس الماضي حول التعاون الوثيق فيما يتصل بتطوير التكنولوجيا المالية وتحفيز الابتكار في القطاع المالي.
وقال أونج تشونج تي، نائب مدير عام هيئة النقد السنغافورية: «نحن سعداء باستمرار تعاوننا مع سوق أبوظبي العالمي.
وتأتي المذكرة الجديدة لوضع الإطار الرسمي لمجالات تعاون تنظيمي أوسع وعمل مشترك أوثق بين الجانبين بما يحقق الثقة والأمان المطلوبين لنمو وتوسع الأسواق المالية».
من جانبه، قال ريتشارد تنج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي: «تتمتع كل من سنغافورة ودولة الإمارات برؤية استراتيجية متشابهة لدعم وتشجيع التنمية الاقتصادية، وتوجه مستمر نحو التعاون وبناء الشراكات مع الأطراف المعنية لتعزيز بناء مجتمع مالي عالمي مستدام. وتمثل هذه المذكرة توسيع لمجالات تعاوننا الحالية مع الهيئة السنغافورية، وتأكيد على التزامنا المتواصل بتسهيل وتشجيع الأنشطة المالية العابرة للحدود وفرص الاستثمار المواتية في أسواق الجانبين.
ونتطلع للعمل الوثيق مع شركائنا في سنغافورة والاستفادة من خبراتنا ونقاط قوتنا المشتركة لتقديم مبادرات مبتكرة تخدم احتياجات وتطلعات وأهداف اقتصاداتنا».