أخيرة

فيديو .. منشق من كوريا الشمالية يستعيد وعيه ولقطات تظهر هروبه تحت وابل الرصاص

أظهر تسجيل فيديو أصدرته اليوم الأربعاء قيادة الأمم المتحدة في سول أن جنود حرس الحدود الكوري الشمالي كانوا على مسافة خطوات قليلة من زميل لهم منشق عندما فتحوا النار وعبر أحدهم الحدود إلى كوريا الجنوبية لفترة وجيزة خلف الجندي الجريح.

ويعاني الجندي المنشق جروحاً خطيرة لإصابته أربع مرات جراء وابل من الرصاص انهمر عليه أثناء هروبه يوم 13 نوفمبر. ونقلته طائرة هليكوبتر عسكرية أميركية إلى مستشفى في سوون جنوبي سول.

وأعلن أطباء اليوم الأربعاء أنه استعاد وعيه بعد أن أجريت له جراحتين لاستخراج الرصاص وأن تنفسه استقر من دون أجهزة مساعدة.

وقال الجراح لي كوك-جونج في مؤتمر صحفي في سوون "إنه بخير... لن يموت".

وذكر مسؤول في قيادة الأمم المتحدة أن كوريا الشمالية أبلغت اليوم بأنها انتهكت اتفاق الهدنة لعام 1953 الذي أوقفت بموجبه العمليات القتالية في الحرب الكورية.

وقال تشاد كارول مدير العلاقات العامة بقيادة الأمم المتحدة للصحفيين "النتائج الأساسية لفريق التحقيق الخاص هي أن الجيش الشعبي الكوري (جيش كوريا الشمالية) انتهك اتفاق الهدنة أولًا بإطلاق النار عبر خط ترسيم الحدود العسكرية وثانيا بعبور الخط فعليا لفترة وجيزة".

وتأتي هذه الواقعة في وقت تتصاعد فيه حدة التوترات بين كوريا الشمالية والمجتمع الدولي بسبب برنامجها للأسلحة النووية لكن بيونجيانج لم ترد علنًا على واقعة الانشقاق.