عربي ودولي

وزير خارجية مصر: لا نية للجهاد في سوريا

القاهرة (الاتحاد)- أكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي أنه “ لا نية للجهاد في سوريا”. وقال إن مصر تؤيد الثورة السورية وحق الشعب السوري في الحياة الكريمة في إطار نظام ديمقراطي وسنعمل على تحقيق ذلك الهدف، مشيراً إلى أنه حدث بالفعل قطع للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين في ظل النظام السابق ولكن قنصليات البلدين مازالت قائمة في القاهرة ودمشق وتقدم الخدمات المطلوبة.
وأضاف نبيل فهمي انه سيتم تقييم كل شيء” ولا أعني بذلك قطع أو إعادة العلاقات، ولكن لا نية للجهاد في سوريا، وسيتم دعم الثورة السورية سعيا للوصول لحل سياسي للازمة في إطار التواصل مع الأطراف السورية”.