الإمارات

165 مليون راكب استخدموا وسائط النقل الجماعي في دبي

حافلة تنتظر تحميل ركاب في دبي (الاتحاد)

حافلة تنتظر تحميل ركاب في دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد) - أعلن مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات، أن عدد مستخدمي وسائط النقل الجماعي “مترو دبي وحافلات المواصلات العامة ووسائط النقل البحري وسيارات الأجرة التابعة لتاكسي دبي”، خلال النصف الأول من العام الجاري، بلغ 165 مليوناً و527 ألفاً و687 راكباً.
وقال الطاير: “عملت الهيئة جاهدة لتطوير منظومة النقل الجماعي، وجعلها الخيار المفضل لتنقل الناس في الإمارة، وذلك في إطار تحقيق أحد الأهداف الاستراتيجية للهيئة، وهو تقليل استخدام المركبات الخاصة وزيادة استخدام النقل الجماعي من 6% عام 2009 إلى 30% عام 2030، حيث وصلت هذه النسبة في عام 2012 إلى قرابة 12%”.
وأضاف أن عدد مستخدمي مترو دبي بخطيه الأحمر والأخضر في الأشهر الستة الماضية بلغ 67 مليوناً و101 ألف و316 راكباً، مقارنة بنحو 53 مليوناً و43 ألفاً و900 راكب في الفترة ذاتها من العام الماضي، حيث بلغ عدد مستخدمي الخط الأحمر لمترو دبي 43 مليوناً و552 ألفاً و110 ركاب، بواقع أكثر من سبعة ملايين راكب شهرياً، فيما بلغ عدد ركاب الخط الأخضر 23 مليوناً و549 ألفا و206 ركاب، بمعدل أربعة ملايين راكب شهرياً.
وأشار مطر الطاير إلى أن محطات ديرة سيتي سنتر وبرج خليفة ومول الإمارات والاتحاد وبرجمان، والرقة والكرامة، استحوذت على نصيب الأسد من عدد مستخدمي الخط الأحمر، أما فيما يتعلق بالخط الأخضر لمترو دبي فقد استحوذت محطات الفهيدي وبني ياس والغبيبة على أكبر عدد من مستخدمي المترو.
وأوضح رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي أن عدد مستخدمي حافلات المواصلات العامة في النصف الأول من العام الجاري، بلغ 56 مليوناً و256 ألفاً و678 راكباً، مقارنة بنحو 53 مليوناً و512 ألف راكب في الفترة ذاتها من عام 2012، واستحوذت خدمة المواصلات داخل مدينة دبي على العدد الأكبر من الركاب، بواقع 40 مليوناً و973 ألفاً و435 راكباً، تلتها خدمة حافلات تغذية محطات المترو التي نقلت تسعة ملايين و349 ألفاً و57 راكباً، ثم حافلات النقل عبر المدن، التي نقلت خمسة ملايين و934 ألفاً و186 راكباً.
وأضاف أن وسائل النقل البحري التي تشمل العبرات والباص المائي والتاكسي المائي وفيري دبي، نقلت في النصف الأول من العام الجاري ستة ملايين و823 ألفاً و183 راكباً، حيث بلغ عدد مستخدمي العبرات ستة ملايين و466 ألفاً و243 راكباً، فيما بلغ عدد مستخدمي الباص المائي 304 آلاف و134 راكباً، ونقل فيري دبي 42 ألفاً و154 راكباً، ونقل التاكسي المائي عشرة آلاف و652 راكباً.
وأشار مطر الطاير إلى أن مركبات الأجرة العاملة التابعة لمؤسسة تاكسي دبي فقط (من غير مركبات الأجرة التابعة لشركات الامتياز) نقلت قرابة 35 مليوناً و346 ألفاً و510 ركاب.
وقال إن سكان الإمارة وزوارها يتلمسون الفوائد والمزايا التي يوفرها استخدام وسائط النقل الجماعي ومنها الراحة النفسية والجسدية للركاب، بالإضافة إلى المساهمة في الحد من الحوادث المرورية والتقليل من النفقات على الوقود وصيانة المركبات الخاصة، ما يجنب الجمهور عناء البحث عن مواقف لمركباتهم والتي أصبحت واحدة من التحديات التي تواجهها معظم المدن الحديثة على مستوى العالم، ناهيك عن أن استخدام وسائط المواصلات العامة يساهم وبشكل فعّال في التقليل من التلوث البيئي الناجم عن الأعداد الكبيرة للمركبات الخاصة.