الإمارات

رفع عدد موظفي «طوارئ بلدية العين» للاستجابة السريعة لبلاغات الجمهور

 مواطنات بمكتب طوارئ العين خلال تلقيهن بلاغات  (تصوير أنس قني)

مواطنات بمكتب طوارئ العين خلال تلقيهن بلاغات (تصوير أنس قني)

عمر الحلاوي (العين) ـ رفعت بلدية العين عدد الموظفين العاملين في مكتب بلاغات الطوارئ من 40 إلى 47 موظفاً، وزيادة المناوبات من 4 إلى 5 ورديات، بالإضافة إلى توفير أجهزة اتصال لاسلكي متطورة للمفتشين أثناء أداء مهامهم، بهدف تحقيق استجابة سريعة لاتصالات الجمهور على الرقم المجاني 993.
ويعتبر مكتب الطوارئ المركز الرئيسي لتلقي جميع أنواع البلاغات في مدينة العين والاستجابة لها من خلال الاتصال بالجهات المسؤولة، حيث بلغ عدد البلاغات التي تلقاها منذ إنشائه وحتى الشهر الماضي 100 ألف اتصال، فيما تلقى المكتب خلال العام الماضي 20 ألف بلاغ 11 ألفاً منها لمكافحة الحشرات و3 آلاف و500 بلاغ لرش النخيل، و200 بلاغ عن تسرب مياه.
وقال سعيد الكعبي مدير مكتب طوارئ بلدية مدينة العين إن آليات العمل في المكتب تقوم على التنسيق والتعاون مع جميع قطاعات بلدية مدينة العين، والجهات الخارجية لوضع الخطط اللازمة للتعامل مع كافة البلاغات الواردة، خاصة تلك المتعلقة بمخاطر تجمع مياه الأمطار والرياح ومخلفات سقوط الأشجار وغيرها من الأضرار التي تترتب عليها.
وأضاف مدير مكتب طوارئ بلدية مدينة العين أن المكتب يعمل على مدى أربع وعشرين ساعة، لاستقبال البلاغات وحصر الأضرار الناجمة عن التغيير المفاجئ لحالة الطقس أو المخالفات المسيئة لمظهر المدينة، وذلك عبر تواصل سكان إقليم مدينة العين على الرقم المجاني لمكتب الطوارئ 993 ومركز اتصال بلدية مدينة العين 800555 والبريد الإلكتروني لمكتب الطوارئ.
وأكد الكعبي أهمية تعاون سكان المدينة لإنجاح حملة الحفاظ على الممتلكات التي تقوم بها البلدية حالياً، والتي تهدف إلى إشراك المجتمع المحلي في مسؤولية الإبلاغ عن بعض الحالات والظواهر التي قد تضر بمرافق وممتلكات مدينة العين، وذلك حتى تتمكن فرق الطوارئ ببلدية مدينة العين من اتخاذ التدابير اللازمة.
وحول نوعية البلاغات التي يتلقاها مكتب الطوارئ على مدار الساعة، أشار إلى إلى أنها تتوزع بين بلاغات المخلفات الناتجة عن الحوادث المرورية وآثار العواصف والرياح والحيوانات السائبة والنافقة، إضافة إلى بلاغات عن تسرب للمياه وتجمعها في شوارع أو مناطق المدينة، والحرائق بأنواعها، مضيفاً أن قائمة البلاغات تتضمن أضرار الأعمدة واللوحات الإرشادية والإعلانية، والبلاغات المتنوعة كالكتابة على الجدران والمرافق، ووقوف المركبات في أماكن مخالفة، كما تشمل بلاغات نظافة الأحياء السكنية والمتنزهات ونظافة الشوارع والطرق الرئيسية.