دنيا

أصالة ترفض معايرتها بمرضها وتطلق النار على الجميع

 أصالة مع نيشان  في «أنا والعسل» (من المصدر)

أصالة مع نيشان في «أنا والعسل» (من المصدر)

القاهرة (الاتحاد) - اختار نيشان أن تكون انطلاقة الموسم الثاني من برنامج «أنا والعسل» على قناتي «الحياة وLBC» مميزة مع المطربة أصالة، التي أطلت بأناقة ورشاقة لتعلن بصراحة وبالتفاصيل مواقفها السياسية والفنية، وأجابت في سياق الحلقة التي امتدت ساعة ونصف الساعة على كل الأسئلة التي وجهها إليها نيشان باستثناء سؤالين، الأول حول الفنانين المتصنعين والذين يدعون البساطة، حيث رفضت أصالة تسميتهم بالاسم ووجهت إليهم رسالة تمنت خلالها أن يبقوا على طبيعتهم المتصنعة، والسؤال الثاني كان آخر سؤال في الحلقة حول إن كانت تتوقع سقوط النظام السوري، فقالت إن هذا الموضوع سياسي وأنها تتمنى الخير لسوريا.
أنوثة غادة
وفي التفاصيل بدأت الحلقة نارية بتصريحات أصالة حيث قالت إنها لا تصلح أن تكون «شهرزاد» لأنها ليست مطيعة مثلها، وعن أنوثتها قالت إن أنوثتها أقرب إلى «الولد» واضعة لنفسها 5 على 10 وقالت إن أنوثة غادة عبدالرازق تعجبها، وعن جمالها أوضحت أصالة أنها أجرت العديد من عمليات التجميل ومنحت نفسها في هذا الجانب 7 من 10 درجات.
وعن الثقافة فإنها تحاول تثقيف نفسها كونها لم يتسن لها إكمال تعليمها وأعلنت أنها تعلمت القليل من اللغة الانجليزية وأصبحت تنقذ نفسها في أغلب المواقف، وعن ذكائها قالت إنها تعتمد على عقلها ولا تفكر كثيراً في إطلالاتها الإعلامية وتفكر جدياً بالابتعاد عن «تويتر» كونها سمعت الكثير من الشتائم التي لم تسمعها من قبل، ومنحت نفسها 7 من 10 في الذكاء. فيما كانت أضعف درجة هي 2 من 10 والتي أعطتها لنفسها عن الشر، واصفة أن الشر في داخلها ليس أكثر من شر طفولي، وأنها لا تسمح له أن يتحول إلى أذى للآخرين.
وعن مرضها قالت إنها لا تخجل وهي التي أعلنت عنه، وأن علاجها تم على نفقة الدولة في عهد الرئيس السوري الراحل حافظ الاسد وهي قامت بإحياء عدد كبير من الحفلات الوطنية من دون أن تتقاضى أجراً.
مرضي بشلل الأطفال
وأضافت اصالة: البعض ينتقدنى بسبب اشياء لا ذنب لي فيها فلست أنا السبب في مرضي بشلل الأطفال الذي يعيرونني به، وأنا تحدثت على التليفزيون وكشفت عن مرضي ولكني بفضل الله أمشي جيدا وألعب رياضة. ثم وقفت أصالة وسارت على المسرح حتى تثبت للجميع أنها بخير. وقالت ليس من العدل ان يكون هذا المرض عامل انتقاد لي ومهاجمة بحقي. احترموا كرامتي انا حافظت على كرامتي طوال هذه السنين وليست لديّ سهرات خاصة ولا عندي صور أخجل منها.
أما عن زيارتها لسوريا وللمخيمات كما فعلت أنيجلينا جولي وحسين الجسمي، فقالت إنها خائفة لأنها مهددة، وتتمنى الشهادة، ولكنها لا تستطيع أن تترك أولادها الآن لأنهم بحاجة إليها.
وشنت أصالة هجوماً على الفنانة رغدة بعد أن رفضت في البداية الحديث عنها وقالت إنها مضيعة للوقت وهي تشفق عليها لأنها تحفظ بضع كلمات ترددها باستمرار، وأنها سيدة قاسية وتتمنى ألا تلتقيها، وأضافت: صحيح أنا شبر ونص لكن لي فائدة وشنت هجوماً آخر على راغب علامة واستغربت موقف راغب موضحة أنه أزعجها عندما ضحك بطريقة هيستيرية في «آراب ايدول» عندما ذكرت أحلام اسمها، مشيرة إلى أن السبب هو اختلاف وجهات النظر في السياسة، فيما قالت إنها تحترم موقف سلاف فواخرجي رغم وقوفهما على طرفي نقيض.