الرياضي

مانشستر سيتي يستدرج فولهام على ستاد «الاتحاد» اليوم

مان سيتي في مهمة جديدة بالدوري أمام فولهام اليوم

مان سيتي في مهمة جديدة بالدوري أمام فولهام اليوم

لندن (وكالات) - يلتقي مانشستر سيتي حامل اللقب الذي يتأخر بفارق سبع نقاط خلف مانشستر يونايتد المتصدر، اليوم مع ضيفه فولهام، الذي فاز في مباراتين فقط في آخر 14 مباراة، وذلك على» ستاد الاتحاد في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
وسيكون سيتي دون أدنى شك متربصا ليونايتد وهو سيضعه جاره تحت الضغط في حال تمكنه من تحقيق فوزه الرابع على التوالي عندما يستضيف الفريق اللندني الآخر فولهام بمشاركة قائده البلجيكي فنسان كومباني الذي نجح في استئناف البطاقة الحمراء التي نالها في المرحلة السابقة أمام أرسنال (صفر-2).
ورغم أن يونايتد لم يظهر أي علامات إرهاق أو تراجع في المستوى، فان لاعب وسط سيتي الأرجنتيني بابلو زاباليتا حافظ على تفاؤله بقدرة فريقه على الاحتفاظ باللقب، وهو قال في هذا الصدد: “نحن ندرك إننا في مواجهة خصم من طراز يونايتد الذي يمر بفترة جيدة جداً، الفارق بيننا سبع نقاط وهذا الفارق لا يعتبر كثيراً في الدوري، ما زالت الطريق طويلة قبل أن يحسم اللقب وما زال هناك هامش للخسارة والتعويض”. وواصل: “نأمل أن يختبر يونايتد بعض المباريات التي يخسر فيها النقاط وان نواصل نحن مسيرتنا الحالية والحصول على النقاط الثلاث على الدوام”.
ويتوجه كوينز بارك رينجرز لملاقاة ويستهام يونايتد اليوم، بعدما عقد صفقة قياسية عبر تعاقده مع المهاجم الفرنسي لويك ريمي، الذي من المتوقع أن يستهل مشواره مع الفريق في هذه المباراة. ويخرج ريدينج، الذي حقق فوزاً درامياً على وست بروميتش ألبيون الأسبوع الماضي، اليوم لملاقاة نيوكاسل يونايتد الذي فاز مرتين فقط في أخر 12 مباراة.
ويستضيف فريق ويجان، الذي ابتعد عن المراكز الثلاثة الأخيرة الأسبوع الماضي، فريق سندرلاند اليوم أيضا، وفي بقية مباريات اليوم يلتقي أستون فيلا مع مضيفه وست بروميتش ألبيون، وقال ستيف كلارك مدرب نادي وست بروميتش ألبيون أن مدافعه الأيمن ستيفن ريد لعب خلال الشوط الثاني من المباراة التي انتهت بهزيمة فريقه 2-صفر أمام أرسنال مطلع ديسمبر الماضي رغم إصابته بكسر في الساق. ولا يتوقع أن يشارك ريد في مباراة فريقه في الدوري الانجليزي اليوم أمام استون فيلا المتعثر بعدما تجددت إصابته خلال مباراة في كأس انجلترا يوم الثلاثاء الماضي أمام كوينز بارك رينجرز.
وقال المدرب كلارك: “توجه ستيفن صباح اليوم (أمس) إلى الطبيب، غاب عن الملاعب عدة أسابيع ولم نكشف عن تفاصيل الإصابة، أصيب بكسر في الساق خلال المباراة أمام أرسنال وقد لعب بالفعل 45 دقيقة رغم الكسر، هذا يكشف عن شخصية اللاعب”. وأضاف المدرب قوله: “عاد إلى الفريق يوم الثلاثاء وأصيب في نفس المكان، إنها إصابة غير خطيرة إلا انه ربما يغيب عن مباريات الأسبوع المقبل”. ويحتل وست بروميتش ألبيون المركز السابع بين فرق الدوري الانجليزي العشرين برصيد 33 نقطة من 22 مباراة.
وقد يستعيد مانشستر يونايتد مدافعه الصربي نيمانيا فيديتش، خلال مباراته المرتقبة أمام مضيفه توتنهام يوم غد، بعد أن تعرض فيديتش لإصابة في الركبة، خلال الفوز على ليفربول الأسبوع الماضي، وكانت المخاوف تحلق في سماء أولد ترافورد، إزاء إمكانية غيابه وزميله أشلي يونج لفترة طويلة.
وعلى الأرجح لن يلحق يونج بالمباراة أمام توتنهام، ولكن الإصابة ليست بالسوء التي كانت تبدو عليه في البداية.
وقال أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد لمحطة “ام يو تي في” التلفزيونية: “حقيقة ركبة نيمانيا فيديتش في حالة جيدة، لقد حدثت له كدمة، ولكنه بخير وفي حالة جيدة، لقد تدرب مع الفريق وظهر بصورة طيبة”. وأضاف فيرجسون: “حقيقة، لقد تعرض يونج لضربة سخيفة، لقد أصيب ببعض الإجهاد في الركبة، ولكن الأمر ليس خطيراً، أعتقد انه سيعود الأسبوع المقبل، ربما لن يشارك في مباراة توتنهام، ولكن في الأسبوع التالي من المفترض أن يكون في حالة طيبة”.
وقال يونايتد، إن لاعب خط وسطه دارين فليتشر سيغيب عن صفوفه حتى نهاية الموسم بعد خضوعه لجراحة لعلاج مشكلة في الأمعاء. وغاب اللاعب الإسكتلندي الدولي البالغ من العمر “28 عاما” عن معظم فترات الموسم الماضي وبداية هذا الموسم، بسبب هذه المشكلة، لكنه عاد ليشارك في 13 مباراة مع ناديه ومنتخب بلاده منذ سبتمبر. وقال يونايتد في بيان نشر بموقعه على الإنترنت: “لن يشارك دارين فليتشر في بقية المباريات هذا الموسم، بعد خضوعه لجراحة”. وكانت آخر مباراة شارك فيها فليتشر، عندما لعب كبديل في الدقيقة 89 في لقاء يونايتد الذي فاز فيه 4-3 على نيوكاسل في 26 ديسمبر الماضي.
ويشهد يوم غد أيضاً، مباراة تشيلسي مع أرسنال، الذي قدم أفضل شوط له في الموسم الحالي، خلال فوزه بهدف نظيف على سوانزي سيتي في كأس الاتحاد الإنجليزي. وتعرض تشيلسي لتعادل محبط بنتيجة 2-2 مع ضيفه ساوثامبتون مساء الأربعاء الماضي في الدوري الإنجليزي، رغم تقدمه بهدفين في الشوط الأول.
وقال الإسباني رافاييل بينيتيز المدير الفني لتشيلسي: “أعتقد أننا لا يمكن أن نشعر بالسعادة للتعادل على ملعبنا، أشعر بخيبة أمل”. وأضاف: “عندما تكون على دراية بلاعبيك، وقدراتهم، فإنك تشعر بالإحباط (عندما تتعادل بمثل هذه الطريقة) علينا أن نفكر في كيفية التطور من أجل المباراة التالية”. ويتأخر تشيلسي صاحب المركز الثالث بفارق ست نقاط خلف مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني. ويلعب اليوم أيضاً، ليفربول مع نورويتش سيتي، وستوك سيتي مع سوانزي سيتي. وتختتم المرحلة الثالثة والعشرون، بعد غد بمباراة إيفرتون مع ساوثامبتون.