الرئيسية

متوفاة دماغيا تنقذ حياة 7 مرضى بالسعودية

قام فريق طبي متخصص من المركز السعودي لزراعة الأعضاء بنقل أعضاء متوفاة دماغيا بمستشفى بالخبر، إلى سبعة مرضى في حاجة لزراعة أعضاء في كل من الرياض والدمام بواسطة طائرة الإخلاء الطبي، بحسب تقرير صحفي سعودي اليوم السبت.

وقال الدكتور حسان الخناني مسؤول زراعة الأعضاء في المملكة لصحيفة "عكاظ" السعودية، إن لجنة الشفاعة الحسنة "اثار"، حصلت على أول موافقة لفتاة في العشرين من عمرها، حيث تم استئصال القلب والرئتين لمرضى في الرياض، وتم استئصال الكليتين والكبد والبنكرياس لمرضى في الدمام.

وقدم الدكتور الخناني شكره لذوي الفتاة لسرعة تجاوبهم في إنقاذ حياة المرضى.

من جهته، أكد رئيس مجلس إدارة جمعية "إيثار" عبدالعزيز التركي، أن عملية التبرع تمت بأكمل صورة وبسرعة قياسية، بالتعاون الكبير بين الجهات المعنية كافة، إضافة إلى ما قام به الفريق الطبي والإداري في المركز السعودي لزراعة الأعضاء من جهود مميزة لإنهاء إجراءات التبرع.

وأضاف أن لجنة الشفاعة الحسنة تسعى للمساهمة في تغيير الكثير من المفاهيم الخاطئة لدى الجمهور حول التبرع بالأعضاء، والعمل على الحصول على موافقة ذوي المتوفين دماغيا للتبرع بالأعضاء، بالإضافة لزيارة المستشفيات وتزويدهم ببطاقة مصدقة من المركز السعودي لزراعة الأعضاء تكفل لكل عضو سهولة الدخول لأقسام العناية المركزة "لتوثيق حالة الوفاة الدماغية"، وإبلاغ المركز السعودي لزراعة الأعضاء بتلك الحالات.