عربي ودولي

إسرائيل تنشر بطارية مضادة للصواريخ في إيلات

تل أبيب (د ب أ) - ذكر تقرير إخباري أن إسرائيل نشرت بطارية من منظومة القبة الحديدية المضادة للصواريخ في مدينة إيلات جنوبي البلاد، في الوقت الذي يشن فيه الجيش المصري عملية واسعة النطاق لتطهير شبه جزيرة سيناء من الخلايا الإرهابية المتأثرة بفكر القاعدة. وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني أمس إنه جرى نشر البطارية في ذروة الموسم السياحي خشية أن تصبح المدينة هدفا لنيران صاروخية. واتخذ الجيش ترتيبات لربط نظام صافرات الإنذار بأنظمة التحذير على الحدود المصرية الإسرائيلية. وكان مسؤولون في المؤسسة العسكرية الإسرائيلية أعربوا عن قلقهم إزاء احتمال امتداد أعمال العنف في سيناء إلى إسرائيل. ومن المتوقع أن تشارك في العملية العسكرية المصرية وحدات من القوات الخاصة وعربات مدرعة ومروحيات وقوات مشاة، سمحت إسرائيل بدخولها مدينتي رفح والعريش.
وتأتي العملية في أعقاب اشتباكات عنيفة بين الجيش المصري ومجموعات على صلة بتنظيم القاعدة في شمال سيناء.
وأشارت الصحيفة إلى تصريح لقائد الجيش الثالث الميداني في مصر اللواء أسامة عسكر قبل يومين، والذي قال فيه إن قواته ضبطت 19 صاروخا طراز جراد كانت في طريقها من السويس إلى القاهرة، مضيفا أن هذه الصواريخ من نفس النوع الموجود لدى حماس وأعرب عن اعتقاده أنها كانت في طريقها للإخوان المسلمين في القاهرة.