عربي ودولي

ياسر برهامي يدعو مكتب إرشاد الإخوان للاستقالة

القاهرة (وكالات) - دعا الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية بالإسكندرية، مكتب الإرشاد جماعة الإخوان المسلمين، إلى تقديم استقالته لمجلس شورى «الجماعة»، منتقدًا القنوات الدينية، مشيرًا إلى أنها «مسماة بالإسلامية» وأن «الكذب» صار السلاح الأول المستعمل لتشويه الحقائق، كما انتقد ظهور «السلاح» في مظاهرات الإسلاميين في محافظات كثيرة، حسب قوله. وقال «برهامي» إن دعوته لمكتب إرشاد «الإخوان» بالاستقالة، تأتي: «استنقاذًا للجماعة التي نريد أن تظل عاملة وبقوة في الشارع المصري مقبولة من الجماهير، وقبل ذلك حفاظاً على ما بقي من العمل الإسلامي ومصلحة الإسلام والمسلمين، ومصلحة هذا الوطن وهذه الأمة في مشارقها ومغاربها». كما دعا «برهامي»، في مقال له بجريدة «الفتح» المنتمية للدعوة السلفية، في عددها أمس، مجلس إدارة الدعوة السلفية أن يضعوا استقالاتهم بيد مجلس الشورى العام بعد أن قدموا كشف حساب عن المرحلة السابقة. وأوضح أن «حزب النور لم يشارك في انقلاب على الدكتور محمد مرسى، وإنما تعامل مع واقع مفروض كان موجودًا قبل ذلك للناظرين بعين الحقيقة، وأصبح معلنًا بالبيان الذي تم فيه عزل الرئيس بعد أن سيطر الجيش على مقاليد البلاد خلال المهلة، وسيطر على وسائل الإعلام ووضع الرئيس تحت الإقامة الجبرية».