الاقتصادي

نمو قوي للسيارات الكهربائية خلال عشرين عاماً

لندن (د ب ا)

يتوقع مجموعة من خبراء الطاقة، ارتفاع حصة السيارات الكهربائية من سوق حركة النقل البري في العالم لتصل إلى 35% من هذه السوق خلال العشرين عاماً المقبلة، وهو ما سيؤدي إلى تراجع الطلب على الوقود الكربوني.
وبحسب الدراسة التي أجراها الباحثون في مركز أبحاث «كربون تراكر» (متتبع الكربون) ومعهد «جرانثام إنستيتوت لدراسات التغير المناخي» في كلية «إمبريال كوليدج لندن»، فإن تراجع أسعار السيارات الكهربائية وتكنولوجيا الطاقة الشمسية يمكن أن تكشف أن نماذج التوقعات التي استخدمتها شركات الطاقة الكبرى في العالم «أساءت بشكل كبير تقدير التقدم في التقنيات منخفضة الانبعاثات الكربونية».
وبحسب الدراسة، فإنه من المتوقع أن تمثل السيارات الكهربائية نحو 35% من سوق النقل البري بحلول 2035، وأكثر من ثلثي حجم هذه السوق بحلول.2050 كما تتوقع الدراسة أن يؤدي هذا النمو للسيارات الكهربائية إلى استغناء قطاع النقل البري عن نحو مليوني برميل وقود كربوني يومياً بحلول 2035، وهي كمية الانخفاض نفسها التي أدت إلى انهيار أسعار النفط العالمية خلال عامي 2014 و2015، وعن نحو 25 مليون برميل وقود يومياً بحلول2050 .