الرياضي

سمايكل رابع جامايكي يسقط في المنشطات خلال 4 أيام

كينجستون (رويترز) - أصبح رامي القرص الأولمبي ترافيس سمايكل أمس الأول، رابع رياضي جامايكي يكشف عن سقوطه في اختبار للمنشطات خلال أربعة أيام، لكنه لم يعلم أنه تناول مادة محظورة رياضياً، وقال سمايكل إن الوكالة الجامايكية لمكافحة المنشطات أبلغته بأن عينة البول التي سحبت منه للاختبار أثناء التجارب الوطنية الجامايكية في يونيو الماضي قد أثبتت وجود مادة محظورة.
ولم يحدد سمايكل نوع هذه المادة، وقال سمايكل في بيان «كرياضي يجب أن أتحمل مسؤولية أي شيء يوجد في جسمي، لكني أود أو أؤكد أني لم أكن أعلم أو حدث خطأ في تناولي لأي مادة محظورة»، وأضاف «أشعر بحزن بالغ وبمفاجأة لهذه النتيجة، لأني لم أحاول مطلقا الخداع، ولطالما اعتبرت نفسي سفيراً للرياضة وداعماً قوياً لاختبارات المنشطات».
كما قال سمايكل الذي نافس في الألعاب الأولمبية بلندن العام الماضي، لكنه لم يصل للمرحلة النهائية في مسابقة رمي القرص إنه يأسف بسبب «الألم والحرج» الذي سببته النتيجة لبلد لا يزال يترنح من أخبار سقوط عدائين شهيرين ورامية قرص أخرى في اختبارات للمنشطات.
وقبل سمايكل سقط آسافا باول حامل الرقم القياسي العالمي السابق لسباق 100 متر عدواً، والعداءة شيرون سيمسون صاحبة فضية سباق التتابع الأولمبي 4 في 100 متر ومعهما رامية القرص أليسون راندال في اختبارات جرت خلال التجارب الجامايكية.