منوعات

مزقت جسد زوجها بطعنات سكين بمساعدة صديقها

قامت ربة منزل في محافظة الغربية بمصر، بتمزيق جسد زوجها المسن عقب توجيه عدة طعنات متفرقة فى الجسم إليه، وذلك بمساعدة عشيقها.

وبحسب موقع "الستور" الإلكتروني، قامت الزوجة بإخفاء الجثة تحت السرير حتى تعفنت.

وتوصل فريق البحث الجنائي في الحادثة إلى أن الجريمة يقف وراءها كلا من دينا . ع . إ (20 سنة، الزوجة الثانية للمتوفى) وم . ر . م (24 سنة).

أكدت التحريات ارتباطهما بعلاقة، وأنهما اتفقا سويًا على التخلص من المجني عليه. وفي سبيل تنفيذ مخططهما، وأثناء تواجد المجني عليه بمنزله، قامت المتهمة الأولى باستدعاء الثاني حيث حضر وقام بخنقه وطعنه بسلاح أبيض أعدته له المذكورة.

وقامت الزوجة وصديقها بإخفاء الجثة أسفل السرير حتى تحين الفرصة لنقلها خارج المنزل.

وتبين قيام المتهمة الأولى بشراء حقائب بلاستيكية كبيرة زاعمة أنها ستسافر رفقة زوجها إلى مدينة شرم الشيخ لارتباطه بأعمال هناك.

وكانت تنوى إخفاء الجثة في الحقائب البلاستيكية بعدة أماكن متفرقة بعد تقطيعها.

تم ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة. وأضافت المتهمة الأولى أنها تخلصت من السلاح المستخدم.