صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

المعارضة القطرية: المعتقلون بسجون النظام بلا محاكمة

القاهرة (مواقع إخبارية)

كشفت مصادر بارزة بالمعارضة القطرية أمس عن فظائع النظامين الحالي والسابق التي ترتكب داخل السجون والمعتقلات القطرية. وقالت المعارضة منى السليطي لـ«اليوم السابع»: «إن السجون في قطر تم بناؤها بأوامر من موزة المسند لتكون جزاء لأي مواطن، يعارض سياسة النظام»، وأضافت عن تجربتها في الاعتقال قبل هروبها من الدوحة واللجوء إلى مصر «اعتقلت في موقع غريب، عرفت فيما بعد أنه سجن إداري، حيث تم اعتقالي من عام 2011 حتى 2013، وجاء من باب التنكيل، وعلى مقربة من المكان الذي سجنت فيه كان يقع معسكر تدريب لتنظيم القاعدة، وعندما أفصحت بذلك إعلامياً كذبوني، وقالوا إنني أكذب عليهم، ولاحقاً تم التأكد أمام الرأي العام القطري صدق ما سردته». وأضافت، أنها رفعت قضايا لاستعادة حقها المسلوب والتنكيل غير المبرر بها، ولكن تم فصلها عن العمل، وتمت مصادرة شهادتها الجامعية وسحب مرتبها، كما تم تعطيل القضايا التي تم رفعها وحينها خرجت من قطر، إلى مصر. وأوضحت المعارضة القطرية أن شقيقها الأصغر علي سجن أيضاً وهو في سن الـ15، وقام باعتقاله شقيقها الأكبر المقرب من النظام الحاكم والذي يشغل منصب وزير المواصلات والاتصالات حالياً، كي يثبت ولاءه للدولة.