الاقتصادي

«كهرباء دبي» تدعو لتعزيز الوعي بترشيد الاستهلاك خلال رمضان

دبي (وام)- أطلقت «هيئة كهرباء ومياه دبي» حملة توعوية خلال شهر رمضان تحت شعار“ترشيد الاستهلاك يزيد حسنات وفضائل هذا الشهر الكريم” .. وذلك لتشجيع المتعاملين من أفراد ومؤسسات على تبني أفضل ممارسات المحافظة على الكهرباء والمياه وترشيدهما.
وتشمل الحملة التي تأتي في إطار استراتيجية الهيئة الهادفة إلى نشر الوعي البيئي وتعزيز أفضل الممارسات في مجال الترشيد سلسلة من المحاضرات التوعوية لموظفي الدوائر الحكومية في إمارة دبي، إضافة إلى برامج توعوية في عدد من المساجد وفروع “أسواق” و”جمعية الاتحاد التعاونية” في الإمارة. وشاركت الهيئة بالتعاون مع دائرة السياحة والتسويق التجاري في محاضرة توعوية في الخيمة الرمضانية تستهدف فئة العمال في منطقة سنابور - المحيصنة.
وقال سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي “إن إطلاق الحملة الرمضانية يأتي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الهادفة إلى تحقيق التنمية المستدامة في الإمارة وكمؤسسة مستدامة على مستوى عالمي تتبنى الهيئة مبدأ الاستدامة والترشيد عبر نشر الوعي وثقافة الترشيد لدى أفراد المجتمع حول أهمية ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه، ودور ذلك في ترسيخ أسس الاستدامة “.
وأضاف الطاير أن الحملة تعتبر جزءاً من استراتيجية الهيئة الهادفة إلى ترشيد استهلاك الطاقة والمياه واستخدامها على أفضل وجه، حيث لا ندخر جهدا في الحفاظ على مواردنا الطبيعية الثمينة وحماية البيئة لبناء مستقبل مستدام لنا ولأجيالنا القادمة، من خلال الفعاليات والمبادرات والحملات التوعوية .
من جانبها، قالت خولة المهيري نائب الرئيس لقطاع التسويق والاتصال المؤسسي “إن الحملة تعكس مدى التزام الهيئة بتعزيز مسيرة التنمية المستدامة في دبي ورفع الوعي حول الاستهلاك الأمثل لمصادر الطاقة، من خلال نشر وتعميم المفاهيم والممارسات الصديقة للبيئة”.
وأكدت حرص الهيئة على تفعيل العمل المشترك مع المؤسسسات الحكومية والخاصة في مجال ترشيد الاستهلاك على مدار العام خاصة خلال شهر رمضان الفضيل، حيث إن ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه يقترن بشكل مباشر بتعاليم ديننا الحنيف، والتي تنهى عن الإسراف بأشكاله كافة.
وأشارت المهيري إلى أن تبني ثقافة ترشيد الاستهلاك يجب ألا يقتصر على شهر رمضان فحسب، بل ينبغي أن تكون بمثابة نهج وأسلوب حياة للأفراد على مدار العام.