منوعات

تستيقظ أثناء عملية جراحية وتسأل الطبيب

استيقظت مراهقة أثناء خضوعها لعملية جراحية في الدماغ في بولندا وبدأت تتحدث مع الأطباء عن القطط وسألتهم عن سير الجراحة.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" أن إيجا جاسيكا (19 عاما) كانت تخضع لعملية إزالة نمو سرطاني من رأسها في مستشفى بمدينة كاتوويس في جنوب غرب بولندا عندما وقع الحادث.

وكان الأطباء في تلك اللحظة قد أزالوا الجانب العلوي من جمجمة الرأس وبدؤوا بإزالة أجزاء من الورم عندما استيقظت.

لكن بدلا من الخوف أو الصراخ من الألم، بدأت جيسيكا تتحدث مع الأطباء وتسألهم عن سير عمليتها.

وقال الأطباء إنها لم تكن قادرة على رؤية أو الشعور بشيء مما يحصل لها لكنها لسبب ما استعادت وعيها وقدرتها على الحديث.

وأكد الأطباء أنه من المحتمل أن تكون جراحة الدماغ قد أثارت الخلايا العصبية التي قد تكون أيقظت المراهقة لكن محققين يستقصون حول ما إذا كان المخدر قد أعطي لها بطريقة خاطئة.

ويؤكد الأطباء أنه من النادر جدا أن يستيقظ المرضى خلال العملية الجراحية خاصة إن كانت تتعلق بالدماغ.

بعد العملية الجراحية، قالت جيسيكا "لا أستطيع أن أتذكر الكثير لكن الدكتور أخبرني أنه تحدث معي عن القطط التي أحبها".