ثقافة

شعراء يقرأون في الحب والموسيقى والجمال والوطن

جانب من الأمسية (من المصدر)

جانب من الأمسية (من المصدر)

عصام أبو القاسم (الشارقة)- استأنف بيت الشعر التابع لدائرة الثقافة والإعلام في الشارقة برامجه أمس الأول بتنظيم أمسية شعرية شارك بها خمسة شعراء هم: حسن النجار، فاتح البيوش، شيخة المطيري، عبدالرزاق الدرباس، محمد نجيب قدورة، فيما قدمها الشاعر عبدالعليم حريص؛ وذلك بحضور مسؤول بيت الشعر محمد البريكي وعدد من الشعراء والكتاب والمهتمين. وبدأت القراءات بمختارات شعرية قصيرة قدمها حسن النجار وقد جاءت بسيطة وسهلة وانشغلت في معظمها بمضامين ذهنية، وقد استهلها بحوارية بين الليل والموسيقى، ونقرأ منها:
الليل و الموسيقى
في روحنا نهران
ترقرقا تشويقا
لنبضنا الولهان
تسامرا تطويقا
كلاهما سران
الليل والغرباء
تآلف وسلام..
ويستمر حوار العتمة والضوء والوقت في نص النجار، ونقرأ في خاتمته:
كأنما جلساء
حديثهم أحلام
لبعضهم ندماء
كؤوسهم أوهام
الليل والطرقات
ضوء يثرثر سكرا
فتنجلي القسمات
والوقت يهمس عطرا
تلملم الجنبات
جرح المسافة سترا
وافتتح فاتح البيوش قراءاته بنصه القصير الموسوم “نخلة في حقول الريح” والذي كتبه في ذكرى المغفور له بإذنه الله الشيخ زايد، ومنه نقرأ:
من جلق الحب جاء العاشق الصب
يقوده في صدى خطواته القلب
ويحمل العبق الشامي في دمه
حتى يسيل على أوجاعه الدرب
وجاء يقطر وجدا في مدامعه
كأنه ديم بالعشق تنصب
يا قبلة المجد كم للمجد مفخرة
إذا يحط على كفيك أو يحبو
وفي نصوصه الأخرى خصّ دمشق والشام بتأملاته وأشواقه وولهه.
ونوعت الشاعرة شيخة المطيري في اختياراتها بين نصوص تقارب هموم ذاتية وأخرى منفتحة على العالم وقيمه وتبدلاته ومما قدمته، ثمة نص “يده تعد أصابعي”، ومن مقاطعه:
يده تعد أصابعي
ويدي تفكر في المسافة بيننا
هل للمسافة حكمة أن لا تكون
سوى أصابعنا التي لم تعترف أنى رحلت
روحي هناك
عيناي مغمضتان لكني أراك
وأنا معك
لكنني جدا بعيدة
واللون مختلط ومختلف
وأصوات تردد
أصبحت ليلى وحيدة
وتختتم نصها قائلة:
فتشت عنك فلم تكن
كل الوجوه هنا سواك
وتزاحمت لغة العيون على أصابعنا
وكنت كما تركتك
ممسكاً بأصابعي الصماء
إلا عن هواك
وجاءت نصوص محمد نجيب قدورة مفعمة بشقاءات الحياة اليومية، بالحب وآلامه وآماله، ولم تخل من شجون عربية ووطنية:
أخشى ما أخشاه يا خال أن تضرب في المال الأمثال
أنا إنسان ما كيف ترى كلماتي في مبنى الأجيال
في زحمة وقت تسألني من أنت وما معنى “اليامال”
أعلنت بصوت متزن رغم الآلام وصمت الحال..
انا اسكن ظل النخل وفي سيف الشطان وطيب الفال
كم قلت لخلي ذا وطن تتنامي من دمه الآمال..
وبدت نصوص عبدالرزاق درباس رومانسية في مجملها وقد جاءت معتمدة على قاموس لغوي كلاسيكي؛ ونقرأ منها:
في اسمها يسمو فضا إلهامي
وخفوق أوردتي جمال الشام
وعلى ثراها يرتمي مجد الدنى
عشقاً وفخرا عاش في الأيام
من مسها بالسوء عاقبة الذي
رفع السماء بأخطر الأسقام.