الإمارات

«مواصلات الشارقة» تقدم مليون درهم للأطفال اللاجئين السوريين

الشارقة (الاتحاد)- أعلنت مواصلات الشارقة عن دعم حملة «القلب الكبير» بمبلغ مليون درهم استجابة للدعوة الكريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة إلى المساهمة في حملة «القلب الكبير» التي أطلقتها قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى للأسرة لدعم ومؤازرة الأطفال اللاجئين السوريين. وثمّن عبد الله الزري مدير عام مواصلات الشارقة جهود سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي الرامية إلى تخفيف المعاناة عن اللاجئين السوريين، ومساعدتهم على تحسين حياة الأطفال اللاجئين السوريين، وتعريف العالم بأحوالهم المعيشية، معبرا عن اعتزازه بالعمل الذي تقوم به حملة “القلب الكبير”، ودعمها المستمر لمشروعات تنموية تخدم الأطفال، انطلاقاً من الجهود الهادفة إلى مناصرة ودعم الأطفال في أنحاء العالم. وأشار الى أن المؤسسة قامت بدعم الحملة من خلال الإعلان عنها عبر أسطول مركباتها وحافلاتها، حيث تم وضع ملصق للتعريف بالحملة على 1000 مركبة أجرة وعدد من حافلات النقل بين المدن تجوب بهدف إيصال رسالة الحملة إلى مختلف مناطق ومدن الدولة.