الرياضي

العين يقدم لاعبيه القدامى والثنائي خالد عيسى والغافري

إدارة العين قدمت هلال سعيد ومهند العنزي وإسماعيل أحمد بعد تجديد عقودهم (تصوير يوسف السعدي)

إدارة العين قدمت هلال سعيد ومهند العنزي وإسماعيل أحمد بعد تجديد عقودهم (تصوير يوسف السعدي)

عقدت إدارة نادي العين مساء أمس الأول بقاعة الاجتماعات باستاد خليفة بن زايد مؤتمراً صحفياً توزع على ثلاث مراحل، حيث تم في بدايته تقديم الثلاثي هلال سعيد الفريق الأول لكرة القدم والمدافعين مهند العنزي وإسماعيل أحمد الذين جدد العين عقودهم مؤخراً لفترات متباينة، كما قدم الوافدين الجديدين سلطان الغافري لاعب بني ياس سابقاً والحارس خالد عيسى المنتقل من نادي الجزيرة كل على حدة.
حضر المؤتمر راشد مبارك الهاجري، نائب رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، وعضوا مجلس الإدارة محمد عبد الله بن بدوة ومحمد عبيد حمدون، مشرف قطاع الكرة، ومحمد عبيد حماد مشرف الفريق الأول ومطر الكعبي وكيل اللاعبين سلطان الغافري وخالد عيسى.
وفي حديثه الذي أدلى به خلال المؤتمر قدم راشد الهاجري كل الشكر إلى اللاعبين الثلاثة هلال سعيد ومهند العنزي وإسماعيل أحمد وهنأهم على تجديدهم لعقودهم مع الفريق متمنياً لهم كل النجاح في المواسم المقبلة وتحقيق الطموحات المنتظرة بعد أن ساهموا مع بقية زملائهم في إنهاء الموسم السابق بنجاح كبير وحصدهم لبطولة دوري المحترفين للموسم الثاني على التوالي، كما شكر الهاجري مدرب العين السابق الروماني أولاريو كوزمين على جهوده مع الزعيم والتي تواجهها ببطولتي دوري في موسمين متتاليتين وكأس السوبر.
وتمنى الهاجري أن يقدم اللاعبون الثلاثة مع بقية العقد الفريد موسماً متميزاً حافلاً بالبذل والعطاء وأن يتوجوه في نهاية المطاف بالوقوف على منصات التتويج.
أفضل اللاعبين
ورفض الهاجري الكشف عن هوية المدرب الجديد، مؤكداً أن كوزمين قد اختار طريقاً جديداً وأن العين ينتظر قدوم من سيتولى المهمة من بعده، وقال: هذا المؤتمر مخصص فقط لتقديم اللاعبين الجدد والقدامى الذين تم تجديد عقودهم وأن الحديث عن المدرب سابق لأوانه وسيتم الكشف عن هويته والتفاصيل كافة بعد بضعة أيام.
ووجه الهاجري الشكر والتقدير إلى إدارة نادي الجزيرة، مؤكداً أن التعاون متأصل بين الناديين منذ سنوات طويلة وأن علاقة قوية تربط بين الطرفين وأن تسهيل انتقال الحارس خالد عيسى ليس بغريب على إدارة نادي الجزيرة، وتمنى التوفيق للحارس مع العين، خاصة أنه صاحب قدرات وإمكانيات فنية كبيرة، كما شكر أيضاً إدارة نادي بني ياس على موافقتهم الكريمة على انتقال اللاعب سلطان الغافري إلى العين.
ومن جانبه، شكر هلال سعيد قيادة وإدارة النادي للثقة الغالية الني طوقوا بها عنقه متمنياً أن يكون عند حسن الظن به وأن يقدم ما يؤكد به أحقيته بالاستمرار في صفوف الزعيم وأن يثبت وجوده في موسم يرى أنه سيكون صعباً بكل المقاييس وقوياً والتنافس فيه مثيراً.
المزيد من البطولات
وتقدم كل من مهند العنزي وإسماعيل أحمد بكلمات الشكر والثناء إلى قيادة النادي وإلى مجلس الإدارة لثقتهم الكبيرة فيهما، آملين أن يقدما كل جهد ممكن وأن يحققا مع زملائهم بالفريق المزيد من البطولات في الموسم المقبل. ولم يشأ محمد عبيد حماد أن يكشف عن مدة التعاقد بالنسبة للاعبين الثلاثة، مؤكداً في الوقت نفسه أنهم يتمنون أن يتواصل بقاؤهم وعطاؤهم مع الفريق إلى أن يحين موعد اعتزالهم، خاصة أن جماهير النادي تكن لهم كل التقدير والاحترام.
وقال: اللاعبون الثلاثة يلقون كل التقدير من الجميع وهم من أبناء النادي وقدوة لبقية زملائهم اللاعبين.




خالد عيسى:
طموحنا المنافسة على كل البطولات
العين (الاتحاد)- وجه الحارس خالد عيسى الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني النائب الأول لرئيس نادي العين النائب الأول لرئيس هيئة الشرف، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس نادي الجزيرة، لتسهيلهما انتقاله إلى نادي العين، كما شكر الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة لوقوفه بجانبه في هذه الفترة وما قدمه له من نصائح بناءة ومفيدة. وقال: انتقلت من نادٍ كبير إلى نادٍ آخر كبير أتمنى أن أكون عند حسن ظن الإدارة والأمة العيناوية بي وأتمنى أن أقدم موسماً ناجحاً بكل المقاييس وأن نحصد المزيد من البطولات.
وأشاد خالد عيسى بجمهور العين آملاً أن ينال ثقته، مشيراً إلى أن “الأمة العيناوية” هي الداعم الأول للفريق وهم أدرى بالدور المنوط بها.
وفيما إذا كان جلوسه على دكة احتياطي فريق الجزيرة وعدم حصوله على فرصة المشاركة كحارس أساسي في ظل وجود زميله الحارس المتميز علي خصيف هو السبب الأساسي الذي دفعه للتفكير في الانتقال إلى أي نادٍ يلقى فيه فرصته، قال خالد عيسى: علاقتي مع علي خصيف متميزة وهو أكثر من صديق وقد استفدت منه كثيراً ولكن كانت مهمة المشاركة صعبة في وجوده، وانتقالي إلى العين لا يعني أن المهمة ستكون سهلة بل ستكون أيضاً صعبة في وجود الثلاثي داوود سليمان ومحمود الماس وعبدالله سلطان ولكن سيكون التنافس بيننا شريفاً مبنياً على التعاون ومصلحة الفريق.
وأكد الحارس خالد أن انضمامه لصفوف منتخبنا الوطني في الفترة المقبلة يصب في مصلحة كرة الإمارات، لافتاً إلى أن الوصول إلى المنتخب هو حلم يراود أي لاعب، متمنياً في ذات الوقت أن يكون عطاؤه كبيراً مع ناديه الجديد.

حمدون: خالد إضافة فنية وانتقاله نهائي

العين (الاتحاد)- قال محمد عبيد حمدن عضو مجلس الإدارة العيناوية إن انتقال الحارس خالد عيسى من الجزيرة إلى العين جاء بصفة نهائية، مشيراً إلى أنه يعتبر إضافة فنية كبيرة لفريق العين لما يملكه من قدرات وإمكانيات مهولة ما صنفه كأحد أفضل حراس المرمى بين أندية الدولة.
وأضاف: أعتقد أن بوابة العين سوف تمنحه الفرصة لكي يصبح حارس منتخبنا الوطني الأول، كما أنني أرى أن وجود أربعة حراس مرمى في فريق العين إضافة كبيرة للبنفسج.


الغافري: الوجود مع الكبار دافع للأفضل

العين (الاتحاد)- وجه سلطان الغافري الشكر إلى إدارة نادي بني ياس التي سهلت مهمة انتقاله إلى العين وخص بالشكر الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس النادي لوقوفه بجانبه، وكذلك ثمن تشجيع الإدارة وزملائه اللاعبين له بقبول عرض العين والانتقال إلى صفوفه.
كما شكر سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني النائب الأول لرئيس نادي العين النائب الأول لرئيس هيئة الشرف، والشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم وأعضاء المجلس على ثقتهم الكبيرة فيه، متمنياً أن يكون على قدر المسؤولية والتحدي.
وقال: العين نادٍ كبير وغني عن التعريف ويمضي على استراتيجية معينة ووجودي مع لاعبين كبار من أمثال هلال سعيد وميريل رادوي وإبراهيما دياكيه يمنحني الحافز ويدفعني ويشجعني لتقديم الأفضل وفي ذات الوقت أكتسب منهم المزيد من الخبرة.


حماد: لا تغيير في البرنامج

العين (الاتحاد)- أكد محمد عبيد حماد مشرف فريق العين أن برنامج الإعداد للموسم القادم الذي وضعه المدرب السابق الروماني كوزمين ما زال كما هو دون تغيير والذي يتضمن السفر إلى النمسا في 11 أغسطس المقبل والعودة في 16 منه، لافتاً إلى أن البرنامج لا يتوقف على شخص معين.
وأضاف: ننتظر قدوم المدرب الجديد للوقوف على رأيه واستراتيجيته في العديد من الأمور من بينها البطولة الرمضانية الدولية التي تحدد لها مسبقاً 22 من يوليو الجاري ولكن القرار النهائي بيد المدرب القادم.