الرياضي

أبوظبي جاهزة لإبهار العالم بـ «مونديال» استثنائي

استاد هزاع بن زايد جاهز لاستضافة مباريات البطولة (من المصدر)

استاد هزاع بن زايد جاهز لاستضافة مباريات البطولة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أتمت اللجنة المنظمة لمونديال الأندية جميع الترتيبات، لاستضافة بطولة استثنائية قبل 3 أسابيع من انطلاقها، حيث شهد ملعب مدينة زايد الرياضية الذي يجسد النهضة الكروية في الإمارات، العديد من أعمال الصيانة والتجديد في إطار الاستعداد لمونديال 2017، وضمت تحسينات شاملة في مناطق الضيافة والأعمال الداخلية والخارجية للمقصورات، وإعادة زرع أرضية الملعب بأجود أنواع البذور، لتوفير أرضية انسيابية تتناسب مع المعايير العالمية «للفيفا»، وكذلك منطقة مقاعد كبار الشخصيات، وإنشاء منطقة لمقاعد الإعلاميين، بالإضافة لتطوير منطقة المشجعين، وتحديث اللوحات الإرشادية للجمهور، وترقية التجهيزات الأمنية، وتجديد المرافق العامة ودورات المياه، وغيرها من أعمال التطوير التي ستضمن استضافة الإمارات لنسخة جديدة استثنائية، أكثر نجاحاً وإبهاراً من مونديال الأندية.
وأتت أعمال الصيانة الحالية لتضاف لقائمة التجديدات التي عايشها الملعب خلال السنوات الماضية، قبيل بطولة مونديال الأندية 2009، ومونديال الشباب 2003.
ومع احتضان مونديال الأندية «الإمارات 2017»، يواصل ملعب مدينة زايد الرياضية، كتابة التاريخ باستقبال أبطال العالم من مختلف أرجاء المعمورة، فبين جنباته سيمتّع رونالدو المتوّج بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لسنوات متعددة ورفاقه من نجوم ريال مدريد عشاق الكرة، ويكتب نجوم الجزيرة صفحة جديدة في التاريخ المشرق لفخر أبوظبي، وسيعزز وجود الوداد البيضاوي المغربي مشاركة الفرق العربية في البطولة، وسترفع مشاركة أبطال آسيا وأميركا الجنوبية والكونكاكاف رفقة الأبطال الآخرين، من إثارة المنافسة على الكأس العالمي الأغلى للأندية أبطال القارات.
أما استاد هزاع بن زايد المتوج بلقب أفضل استاد كرة قدم عام 2014، فشهد تنفيذ عدة أعمال تطويرية لضمان جاهزيته الكاملة لاستضافة مباريات البطولة، شملت تركيب توصيلات متطورة جديدة لدعم عمليات البث التلفزيوني بتقنية «4 كي» فائقة الوضوح، والتي يتم تطبيقها للمرة الأولى في ملعب رياضي بالدولة، وتركيب أنظمة إضاءة «إل إي دي» حديثة متوافقة مع معايير الإضاءة «الفئة السادسة» للاتحاد الدولي «الفيفا»، بما يتيح التحكم المتزامن بالعروض الضوئية المترافقة مع عروض الفيديو والعروض الصوتية، وتطبيق مبادرة «هتاف» في الاستاد التي تتيح للجماهير الاستماع بالتعليق المباشر على المباريات من خلال موجات «إف إم» الإذاعية.
ويقوم الاستاد خلال البطولة بفتح 4 بوابات رئيسة أمام الجمهور، و18 بوابة داخلية لضمان الدخول والخروج السلس والآمن لكل الجماهير.
ويُعد استاد هزاع بن زايد أول استاد في العالم صٌمم خصيصاً بشكل يتيح توفير الظل الكامل لجميع المشجعين، طبقاً لتصميمه الإنشائي المتقدم وباستخدام مظلة سقف متحركة لتغطية الملعب والمقاعد عند الحاجة، الأمر الذي تم باتباع مواصفات عدة فريدة وغير مسبوقة تم تطويرها تقنياً وهندسياً، وفق أحدث التقنيات لتعزيز انسيابية حركة الهواء، عبر تصميم سقفه لتغطية الملعب ومقاعد الجمهور في موسم الصيف الحار، وأثناء مباريات الموسم الكروي والفعاليات الرياضية المخلفة المقامة على أرضه.
وتتضمن الجوانب الهندسية الإبداعية للاستاد تصميم الواجهة الأمامية برؤية تصميمية، مستوحاة من شكل ساق شجرة النخيل ذات الدلالات والمكانة الخاصة في الثقافة والعادات المحلية للإمارات، لربط هوية الاستاد بالتراث الإماراتي الغني، إلى جانب استخدام تقنيات إضاءة حديثة وصديقة للبيئة، لإضاءة أكثر من 600 لوحة تشكل الهيكل الخارجي للتصميم، لتعكس أناقة وتفرّد الملعب بلون أبيض ناصع نهاراً، ومتلألئاً ليلاً، بإضاءة ساحرة باللونين البنفسجي والأصفر اللذين يمثلان ألوان نادي العين، بالإضافة لإمكانية تزيين الواجهة الخارجية بألوان وتصاميم تتماشى مع مختلف المناسبات والأحداث الوطنية.

منظومة أمنية متكاملة
أبوظبي (الاتحاد)

يتمتع كل من ملعب مدينة زايد الرياضية واستاد هزاع بن زايد بأعلى مواصفات الأمن والسلامة، بما يتماشى مع معايير الاتحاد الدولي، كما يضمان مجموعة تجهيزات وتقنيات متكاملة لضمان تأمين أمن المباريات، وتحقيق سلامة الجمهور الحاضر داخل الملعب وخارجه.
وشهد ملعب مدينة زايد، تحديث غرفة التحكم المركزية لتزويدها بأحدث المعدات والتجهيزات، التي تجعلها قادرة على التواصل الفعّال مع فرق العمل داخل الملعب، ومراقبة أرضية الملعب ومقاعد الجماهير، مع مشاركة 500 شخص في عملية تأمين سلامة مرافق الملعب واللاعبين والجمهور.
أما استاد هزاع بن زايد، فيضم غرفة مراقبة حديثة مرتبطة بأكثر من 500 كاميرا مراقبة تغطي جوانب الاستاد، و14 مخرجا في حالات الحريق، و10 بوابات للجمهور. كما يستخدم الاستاد حواجز أمنية بطول كيلومتر، ونحو 550 شخصاً لتأمين أمن وسلامة الملعب والجمهور واللاعبين.

توزيع المباريات
مدينة زايد الرياضية:
باتشوكا المكسيكي X الوداد البيضاوي
بطل آسيا X الفائز من الجزيرة وأوكلاند سيتي
ريال مدريد X الفائز من ثاني مباريات الدور الثاني
مباراة تحديد المركز الثالث
المباراة النهائية.

استاد هزاع بن زايد:
الجزيرةX أوكلاند سيتي.
لقاء تحديد المركز الخامس
الفائز في المباراة الأولى للدور الثاني X بطل أميركا الجنوبية