صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 37 شرطياً أفغانياً في هجمات لطالبان

كابول (د ب أ)
قال مسؤولون محليون، اليوم الثلاثاء، إن ما لا يقل عن 37 من رجال الشرطة الأفغانية قتلوا بعدما هاجم مسلحو حركة طالبان عدة نقاط أمنية بجنوب وغرب أفغانستان.
وقال مطيع الله هلال المتحدث باسم شرطة إقليم قندهار لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) إن مجموعة من مسلحي طالبان هاجموا 15 نقطة تفتيش في منطقتي زهيراي ومايواند في إقليم قندهار المتاخم لإقليم هلمند.
وقال هلال «قتل 22 رجل شرطة وأصيب 15 آخرون في الهجوم» مضيفًا أن تبادل إطلاق النار بدأ مساء أمس الاثنين واستمر حتى صباح اليوم.
وأوضح أنه تم الاستعانة بانتحاريين وأسلحة ثقيلة لتنفيذ الهجمات.
وقال هلال إن القوات الأمنية الأفغانية صدت الهجمات، حيث تكبدت حركة طالبان خسائر كثيرة، مضيفاً أن 45 مسلحاً قتلوا وأصيب 35 آخرون.
ومن ناحية أخرى، هاجم مسلحو طالبان نقطتي تفتيش عسكريتين في منطقة «بالابولو» في إقليم فراه بغرب أفغانستان صباح اليوم.
وقالت جميلة أميني وهي عضو بمجلس إقليم فراه «للأسف، قتل 15 من جنود الجيش وأصيب خمسة آخرون».
وأضافت «سقط أحد المواقع الأمنية في أيدي طالبان لفترة وجيزة» ولكن القوات الأفغانية تمكنت من استعادته بعدما تلقت دعماً جوياً وبرياً.
وأعلن المتحدث باسم طالبان قاري يوسف أحمدي عن مسؤولية الحركة عن الهجمات في الإقليمين، قائلاً إنها كبدت القوات الأمنية الأفغانية خسائر كبيرة.
يشار إلى أن ثمانية من رجال الشرطة قتلوا أمس الاثنين بعدما هاجم مقاتلو طالبان مركزًا أمنياً في عاصمة إقليم فراه بغرب البلاد.