الإمارات

19مليون درهم حصيلة حملة «كسوة» طفل محروم

تمكنت الحملة حتى الآن، وبفضل مساهمة وتفاعل الأفراد ومختلف المؤسسات الحكومية والعاملة في الدولة من جمع تبرعات بلغت 19,692,040 درهماً.

بعد 5 أيام فقط من الإعلان عن إطلاقها
حملة محمد بن راشد تنجح بجمع تبرعات لكسوة نحو 500 ألف طفل محروم حول العالم

نجحت “حملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم”، وبعد 5 أيام فقط من الإعلان عن إطلاقها في جمع تبرعات لكسوة 492,301 ألف طفل محروم حول العالم.
ويقارب هذا العدد نصف عدد الأطفال الذي تطمح الحملة لكسوتهم مع انتهاء فترة الحملة في 19 رمضان الجاري، والذي يوافق يوم العمل الإنساني الإماراتي في ذكرى رحيل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.
وتجسد “حملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم” روح المبادرة والعطاء والبذل، والذي يعد سمة بارزة من سمات شعب إمارات الخير، والتي أرسى دعائمها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، فسار أبناء “زايد الخير” على نهجه واقتفوا خطاه في تلمس أوضاع المستضعفين، ومد يد العون للمحتاجين والمحرومين في مختلف أرجاء المعمورة.
ويأتي تخصيص الحملة للأطفال المحرومين في العالم باعتبارهم أكثر فئات المجتمع ضعفاً وحاجة تضفي المزيد من الأهمية على المبادرة، خاصة أن المبادرة لا تميز بين لون أو عرق أو دين. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قد أعلن عن إطلاق الحملة مع بداية شهر رمضان لتأتي كإضافة نوعية للمبادرات الإنسانية التي يطلقها في هذا الشهر الفضيل، حيث تعود سموه في رمضان من كل عام على إطلاق عدد من المبادرات الإنسانية والمجتمعية النوعية، والتي تخدم المحرومين والمستضعفين والفقراء، سواءً داخل الدولة أو خارجها مثل مبادرة “نور دبي” و”دبي العطاء” و”قرية العائلة للأيتام” وغيرها من المبادرات.
تنفيذ فوري للحملة
وقد حظيت الحملة منذ إطلاقها بإشراف ودعم لا محدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والذي شدد على ضرورة التنفيذ الفوري للمبادرة حتى يتسنى لها تحقيق هدفها في كسوة مليون طفل محروم حول العالم مع انتهاء فترة الحملة.
كما قام سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، وفي أعقاب إطلاق الحملة بالاجتماع مع أعضاء اللجنة التنفيذية لحملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم، حيث اطلع سموه خلال الاجتماع على عرض تفصيلي لخطة عمل الحملة، إضافة إلى الأدوار والمسؤوليات التي ستضطلع بها كل جهة. ووجه سموه بضرورة تضافر الجهود بين جميع الجهات الفعالة في تنفيذ الحملة من أجل إنجاحها وتحقيقها أهدافها المنشودة.
وأعلنت هيئة الهلال الأحمر في الدولة، وفور إعلان سموه عن إطلاق المبادرة عن اكتمال استعداداتها لتنفيذ “حملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم”، والاستعداد التام، وبالتعاون مع سفارات الدولة في الخارج لتوزيع الكسوة على المستفيدين من الأطفال المحرومين حول العالم.
وتفاعل الجمهور، خاصةً على مواقع التواصل الاجتماعي مع الحملة، وفور إعلان سموه عنها عبر صفحته على موقع تويتر، حيث أثنى العديد من متابعي سموه، ومن خلال وسم الحملة على المبادرة الجديدة وتقديرهم لجهود سموه الإنسانية والخيرية.
كما حظيت الحملة بتفاعل كبير من متابعي سموه من خارج الدولة، والذين حرصوا على التواصل مع الحملة ومعرفة سبل المساهمة فيها من خارج دولة الإمارات، حيث حظيت صفحات المبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى مثل فيسبوك وانستجرام بمتابعة كبيرة وحرص على الوقوف على آخر مستجدات الحملة، حيث يحرص متابعو هذه الصفحات على التفاعل مع الحملة بمختلف مراحلها، والوقوف على آخر الأرقام والإحصائيات الخاصة بالمستفيدين منها من الأطفال المحرومين حول العالم.
وأعرب العديد من رجال الأعمال والمؤسسات الحكومية والخاصة، وفور الإعلان عن إطلاق الحملة عن رغبتهم في المساهمة في الحملة والتفاعل معها، وخاصةً أنها تأتي في غمرة شهر الخير والعطاء، وبالتزامن مع استعداداتنا للاحتفاء بيوم العمل الإنساني الإماراتي في 19 من شهر رمضان.
وأعلن رجل الأعمال حسين السجواني عن دعمه لحملة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم، وتبرعه بقيمة 2 مليون درهم لكسوة 50 ألف طفل محروم في الحملة، كما أعلن معالي عبد العزيز الغرير، الرئيس التنفيذي لبنك المشرق عن دعم البنك للحملة، وتبرعه لكسوة 50 ألف طفل بمبلغ 2 مليون درهم.
الدول الأكثر استفادة

أكدت هيئة الهلال الأحمر أن عمليات التوزيع ستتواصل بصورة يومية وفي الدول المتفق عليها حتى يتم تسليم الكسوة لمليون طفل محروم حول العالم، علما أن الحملة تستهدف عددا من الدول حول العالم، والتي تعاني من ظروف إنسانية صعبة مثل البوسنة واليمن باكستان وجيبوتي وتنزانيا وغيرها من الدول، إضافة إلى الأطفال السوريين المتواجدين في الأردن ولبنان.
وكانت جمهورية البوسنة أولى المحطات، حيث قامت الحملة بالبدء في توزيع الكسوة على 10 آلاف طفل محروم في عدد من المدن في البوسنة، وضمن عدد من المراحل.

«الأوراق المالية» تتجاوب مع الحملة
أبوظبي (الاتحاد) - أبدى قطاع الأوراق المالية والسلع تجاوباً مع الحملة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بهدف كسوة مليون طفل محروم حول العالم.
وبحسب بيان صحفي أمس، قامت هيئة الأوراق المالية والسلع، بناء على توجيهات معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد رئيس مجلس الإدارة، بإطلاق مبادرة لإشراك هيئة التأمين والأسواق المالية وبورصة دبي للذهب والسلع وشركات الوساطة المالية بهدف دعم الحملة.
ونوه عبد الله الطريفي الرئيس التنفيذي للهيئة، خلال كلمته في اللقاء الرمضاني السنوي لأسرة الهيئة، بالمبادرة، وذلك من منطلق أنها تعبر عن روح شعب الإمارات وأصالة البعد الإنساني للقيادة الرشيدة للدولة، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، (حفظه الله) وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله. ودعا الطريفي كافة موظفي الهيئة للمشاركة في هذه الحملة الإنسانية الكبرى التي تأتي في إطار رسالة الهيئة وخططها الاستراتيجية التي تواكب رؤية الدولة وقيادتها الرشيدة، مشيراً إلى توجيهات مجلس إدارة الهيئة في هذا الصدد، كما أشاد بتجاوب إدارات كل من سوق أبوظبي للأوراق المالية وسوق دبي المالي، وقطاع الأوراق المالية عموماً بما في ذلك بورصة دبي للذهب والسلع وشركات الوساطة المالية.
الحقوق الإنسانية
إن معظم سكان العالم الذين يعانون من الفقر هم من الأطفال. ويؤدي الفقر إلى حرمان الأطفال من حقوقهم حيث يضعف بيئتهم الحمائية. كما يرتبط الاستغلال والتعرض لسوء المعاملة ارتباطاً وثيقاً بالفقر كما يسبب الفقر ضعفاً صحياً، وسوء التغذية وإعاقة نماءهم العقلي والجسدي، ويقوض طاقاتهم وثقتهم في المستقبل. ولم يشهد مجتمع قط تقدماً ملحوظاً في التخفيف من حدة الفقر دون الاستثمار الفعلي والرئيسي المستدام في الحقوق الإنسانية التي تتعلق بالرعاية الصحية والتغذية والتعليم الأساسي.