الرياضي

قدامى اللاعبين يستعيدون الزمن الجميل

صغار الشعب يرفعون لافتة تحية وتقدير للطلياني (من المصدر)

صغار الشعب يرفعون لافتة تحية وتقدير للطلياني (من المصدر)

أسامة أحمد (الشارقة) - دشن نادي الشعب مساء أمس الأول النسخة السابعة لبطولة عدنان الطلياني الرمضانية التي ينظمها النادي للاعبي المراحل السنية 13 سنة بمشاركة 6 فرق، و10 سنوات بمشاركة 4 فرق بعد النجاح الكبير الذي حققته النسخ الماضية، خاصة أنها تحمل اسم لاعب القرن وأحد أبرز النجوم الذين أنجبتهم الملاعب الإماراتية.
حضر الافتتاح أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي والدكتور عبدالله بن ساحوه، رئيس مجلس إدارة نادي الشعب، والدكتور غانم الهاجري، رئيس مجلس إدارة الشعب الأسبق، وبطى بن خادم، نائب رئيس مجلس إدارة نادي الشعب، وعدنان الطلياني، عضو مجلس إدارة نادي الشعب، ومحمد الدوخي، قطب الشعب، وأعضاء مجلس الإدارة.
بدأت مراسم الافتتاح بالسلام الوطني ثم القرآن الكريم، وأعقب ذلك أغنية يا خليفة كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى.
وأشاد الدكتور عبد الله بن ساحوه في كلمته بالبطولة التي ظلت تحقق النجاح تلو الآخر في قلعة الإبداع، مشيراً إلى أن البطولة ظلت تجسد العديد من الصور والدلالات في مؤسسة الشعب الاجتماعية التي تسودها القيم والوفاء.
وقال: الطلياني حمل راية التحدي وعزف أروع الألحان في المستطيل الأخضر ليبزغ نجمه في سماء الكرة الإماراتية، وأضاف: استمرار البطولة يعد حافزاً للاعبين من أجل بذل المزيد من العطاء ليبقى الشعب منجماً للنجوم معدداً الأسماء التي أنجبتها الكرة الشعباوية، عدنان الطلياني وجاسم الدوخي وعبد الرحمن إبراهيم وجورجي وغيرهم.
وتوجه ابن ساحوه بالشكر إلى اللجنة المنظمة العليا للبطولة برئاسة محمد الحساني على المجهود الذي بذلته من أجل الوصول بالبطولة إلى آفاق النجاح.
وأوضح أن الشعب سوف يحسم صفقات الأجانب خلال أسبوع مبيناً أن اللجنة الفنية تبذل مساعي كبيرة بالتنسيق مع المدرب ماريوس سوموديكا لانتقاء الأجانب الذين يحدثون الفارق، مشيراً إلى أن القائمة تضم العديد من اللاعبين من البرازيل وعرب وغيرهم.
وأشار إلى إغلاق ملف اللاعبين المواطنين بعد التعاقدات التي تمت خلال الفترة الماضية، مؤكداً في الوقت نفسه إذا طلب المدرب أى لاعب مواطن لن نتردد في استقدامه، مثمناً جهد اللجنة الفنية التي بذلته خلال الأيام الماضية، متطلعاً أن يحقق “الكوماندوز” الطموح المطلوب في دوري الخليج العربي لكرة القدم.
أعقب ذلك فقرة تحكي مسيرة عدنان الطلياني هداف الشعب الأول منذ تأسيسه والذي حصل العديد من الألقاب المحلية والعربية أبرزها هداف الدوري الإماراتي وأفضل لاعب إماراتي وأفضل لاعب عربي ليبقى الطليان نموذجاً للاعب القدوة ولن تنس الجماهير دموعه لحظة اعتزاله ووداعه للملاعب.
وقدم أشبال الشعب بطاقة شكر إلى لاعب القرن فيما قدمت الزهرة الشعباوية أماني عادل كمدة باقة ورد إلى الطلياني وأخرى إلى أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي أعقب ذلك فقرة استعراضية لفريق الكاراتية بالنادي.
وقاد جاسم الدوخي كابتن الشعب الأسبق وهداف الدوري 94 فريق الإدارة إلى فوز كبير على الصحفيين 9- 1 في المباراة الاستعراضية والتي جاءت شكلاً ومضموناً لقدامي اللاعبين الذين استعادوا الزميل الجميل.
من ناحيته، أكد محمد الحساني، عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة المنظمة العليا، أن البطولة تعد أحد الروافد المهمة التي يستقطب من خلالها النادي المواهب من أجل انتقائها حتى يقوى عودها لرسم صورة طيبة عن المراحل السنية في المستقبل القريب.
وقال: مجلس إدارة النادي برئاسة الدكتور عبدالله بن ساحوه يولي المراحل السنية بالنادي اهتماماً كبيراً من أجل تكوين قاعدة قوية تدافع عن شعار “الكوماندوز” في المستقبل، مشيراً إلى أن القاعدة الصحيحة هى أساس النجاح، مبيناً أن النسخة السابعة فرصة ذهبية لاكتشاف مواهب جديدة في مرحلتي 10 و13 سنوات.
يذكر أن الشعب قد جدد عقد الفرنسي ميشيل ليصرف النظر عن الثلاثي حسن معتوق وكاسيكي وتيكسيرا.