الرياضي

حلبة ياس تستضيف «تحدي دبي للياقة» اليوم

مصطفى الديب (أبوظبي)

تستضيف حلبة مرسى ياس، مساء اليوم، ختام فعالية «تدرب في ياس» التي تقام بشكل أسبوعي على مضمار حلبة مرسى ياس بالعاصمة أبوظبي، ضمن مبادرة «تحدي دبي للياقة» التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي.
وتقام أحداث اليوم الختامي في الخامسة والنصف مساء، بمشاركة عدد كبير من الرياضيين، فضلاً عن الشخصيات الرياضية العامة، إضافة إلى أعضاء اللجنة العليا المحلية للأولمبياد الخاص، إلى جانب مشاركة مميزة لأصحاب الهمم.
ويأتي على رأس المشاركين العالميين العداءة الأميركية الشهيرة أليسون فيلكس التي توجت بعدد من الميداليات الذهبية على الصعيد العالمي في عدة مناسبات وبطولات دولية.
وتعد مبادرة «تحدي دبي للياقة» الحدث الأول من نوعه على الإطلاق لما يتضمنه من أنشطة متعددة، تضم جميع أشكال الأنشطة البدنية الرياضية، من المشي والرياضات الجماعية وأنظمة اللياقة البدنية المكثفة وتمارين الآيروبيك وكرة القدم، واليوغا وقيادة الدراجات الهوائية وغيرها الكثير.
وشهدت المبادرة مشاركة جميع فئات المجتمع على مدار الشهر الماضي، الأمر الذي أكد أنها حققت نجاحاً منقطع النظير على الصعد كافة، سواء المشاركات الرسمية من المسؤولين، وكذلك من أفراد المجتمع العاديين.
من جهته، أكد أحمد محمد هلال الكعبي، رئيس الشؤون الحكومية بحلبة مرسى ياس، أن استضافة الحلبة لختام هذا الحدث الكبير يعد شرفاً كبيراً، مؤكداً أن المبادرة حققت نجاحات منقطعة النظير تعكس الرؤية السديدة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، لجعل الرياضة أسلوب حياة.
وقال: الإقبال الكبير من كل فئات المجتمع، وفي مختلف الألعاب والفعاليات، يؤكد أيضاً أن الجميع يسعى لعيش صحي قائم على الجسد السليم الذي يؤهل دائماً للتعامل مع التحديات الحياتية كافة، ونحن في حلبة ياس نسعى دائماً لمشاركة مجتمعية كبيرة في مختلف الأحداث، ونسعى أيضاً للقيام بدورنا تجاه جميع الفئات من خلال إطلاق مجموعة من المبادرات الرياضية التي تمس أفراد المجتمع بشكل مباشر.
وشدد على أن فعالية تدرب مع ياس تقام يوم الثلاثاء من كل أسبوع منذ سنوات، وحققت نجاحات منقطعة النظير، من خلال إقبال هائل على ممارسة الرياضة من جميع الفئات العمرية وكل الجنسيات الموجودة على أرض الإمارات، وهو النهج الذي اعتادت عليه الحلبة منذ خروجها إلى النور، بالمشاركة الدائمة لجعل الرياضة أسلوب حياة في مجتمع أبوظبي بشكل خاص والإماراتي بشكل عام.
وأكد أن القيادة الرشيدة تولي اهتماماً منقطع النظير بالرياضة المجتمعية، وظهر ذلك جلياً من خلال مشاركة أصحاب السمو الشيوخ في مختلف الفعاليات لتحفيز الجميع على المشاركة والتفاعل في مثل هذه الفعاليات التي تساهم في بناء عقول نيرة قادرة على مواجهة أي تحدٍ مهما كانت صعوبته.
من ناحية أخرى، قبل لاعبو نادي الذيد في مختلف الألعاب الفردية، التحدي بالمشاركة في المبادرة بإقامة مسيرة للمشي بمشاركة جميع لاعبي النادي في الألعاب المختلفة، بحضور راشد سعيد الطنيجي عضو مجلس الإدارة بنادي الذيد، مشرف الألعاب الفردية، والدكتور حمود خلف سالم مدير نادي الذيد وموظفي وإداريي النادي.
وأشار الطنيجي إلى أهمية وقيمة المبادرة في توعية المجتمع، وأنها جاءت تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تهدف إلى بناء مجتمع صحي من خلال هذا التجمع الرياضي.
إلى ذلك، نظمت سوق دبي الحرة لموظفيها فعاليتها الثانية «زومبا للياقة البدنية» على استاد سوق دبي الحرة للتنس الذي تحول مؤقتاً إلى مركز تدريبي للياقة البدنية، عندما شارك أكثر من 220 من موظف في تمارين زومبا لتعزيز اللياقة البدنية لمدة ساعة كاملة، وذلك بإشراف المدربة شولامايت بيرتي.
واحتضن مضمارا «ديستريكت وان-ميدان» و«مدينة محمد بن راشد» للدراجات، الفعالية الثالثة للسوق، سباق الدراجات لمسافة 25 كم، بمشاركة 50 دراجاً هاوياً من موظفي السوق، وفي مقدمتهم نك برور، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية، حيث أتم جميع الدراجين ثلاث لفات، لمسافة 8.4 كم لكل منها.
ومن المقرر أن تقيم سوق دبي الحرة فعاليتها الرابعة والأخيرة «حصص يوجا إينجار» 18 نوفمبر في قاعة «بول رووم» بفندق جميرا كريك سايد.

تحدي المشي في حديقة الاتحاد
دبي (الاتحاد)

واصلت دائرة الأراضي والأملاك دعمها لمبادرة التحدي، بإقامة تحدي المشي أمس الأول بمشاركة سلطان بطي بن مجرن المدير العام، وجمعة بن حميدان نائب المدير العام وعدد من مديري الدائرة وموظفيها إضافة إلى شركائها في القطاع العقاري من موظفي شركة نخيل وتمليك أمين التسجيل العقاري.
ووقع اختيار أراضي دبي على «حديقة الاتحاد» في جزيرة نخلة جميرا، الوجهة الفريدة للمواطنين والمقيمين لممارسة رياضات المشي والجري أو للاسترخاء في بيئة طبيعية ومظللة، وتضم هذه الحديقة مضماراً للجري بطول 3.2 كيلومتر. كما تحتوي الحديقة على معدات رياضية، تتيح لزوارها ممارسة تمارين اللياقة البدنية. وتحتضن أكثر من 60 نوعاً من الأشجار والنباتات المتنوعة.

1000 بحار في التجديف والشراع
دبي (الاتحاد)

?ينظم ?نادي ?دبي ?الدولي ?للرياضات ?البحرية، ?في ?إطار ?مشاركة ?أهل ?الرياضات ?البحرية ?في ?تحدي ?دبي ?للياقة، ?حدثين ?رياضيين ?بحريين ?مهمين ?يومي ?الجمعة ?والسبت ?المقبلين، ?يجمعان ?ما ?يزيد ?على ?1000 ?شخص ?في ?منافسات ?تراثية ?متميزة.
ويشهد‎ ?الميناء ?السياحي ?في ?دبي، ?عند ?الساعة ?الثانية ?والنصف ?ظهر ??الجمعة ?المقبل، ?إقامة ?منافسات ?سباق ?دبي ?لقوارب ?التجديف ?المحلية ?30 ?قدماً، بمشاركة ?ما ?يزيد ?على ?40 ?قارباً ?على ?متنها ?أكثر ?من ?400 ?شخص ?سوف ?يجسدون ?ملحمة ?رائعة ?من ?التنافس ?بين ?أجمل ?الواجهات ?السياحية ?في ?المنطقة ?والخليج ?العربي، ?جزيرة ?نخلة ?جميرا ?التي ?سوف ?تستضيف ?خط ?سير ?ومسار ?السباق.
وتنتقل‎ ?الإثارة ?في ?البحر ?وعلى ?شواطئ ?جميرا ?عند ?الثانية ?والنصف ?من ?بعد ?ظهر ?السبت ?المقبل، ?مع ?إقامة ?منافسات ?سباق ?دبي ?للقوارب ?الشراعية ?المحلية ?22 ?قدماً ?- ?الجولة ?الثالثة ?من ?بطولة ?دبي ?2017-2018) ?وعلى ?مسار ?رائع ?ومميز ?مثل ?سباقي ?الجولتين ?الأولى ?والثانية ?واللتين ?حققتا ?نجاحاً ?كبيراً ?ومميزاً، ?خاصة ?الجولة ?الثانية ?التي ?شهدت ?مشاركة ?88 ?قارباً ?على ?متنها ?ما ?يصل ?إلى ?450 ?فرداً ?جسدوا ?ملحمة ?رائعة ?ومتميزة.