الاقتصادي

«آشيانا أيرلاينز» الكورية تقاضي محطة تلفزيون أميركية

سان فرانسيسكو (د ب أ) - ذكرت تقارير إعلامية أن شركة الطيران الكورية الجنوبية “آشيانا أيرلاينز” تعتزم مقاضاة محطة تلفزيون أميركية، ومقرها بولاية كاليفورنيا، عندما نطق مذيع القناة أسماء طياري الطائرة التي تحطمت الأسبوع الماضي بطريقة مهينة.
كانت محطة كيه.تي.في.دبليو التلفزيونية قد سارعت بتقديم اعتذار عن خطأ المذيع يوم الجمعة الماضي وهو نفس ما قام به مجلس سلامة النقل الأميركية الذي كان قد أكد النطق الخطأ للأسماء ردا على استفسار من المحطة التلفزيونية.
كانت المحطة التلفزيونية قد نطقت اسم الطيارين خطأ بحيث أصبح معناهما “شيء ما خطأ” و”نحن منخفضين للغاية”. وقال آشيانا أيرلاينز في بيان إن الأسماء الملفقة للطيارين ألحقت ضررا بالغا بالشركة حيث أن “سمعة الطيارين الأربعة والشركة تضررت بشدة بسبب هذا التقرير الإعلامي. وبعد مراجعة قانونية للأمر قررت الشركة إقامة دعوى قضائية ضد الشبكة لأن تقريرها أسفر عن إضرار كبير بصورة الشركة”. ورغم الاعتذار التفصيلي من جانب كل من كيه.تي.يو.في ومجلس سلامة النقل فإنه لم يتضح كيف وصلت الأسماء الخطأ إلى المحطة. كانت طائرة شركة آشيانا أيرلاينز من طراز بوينج 777 قد تحطمت قبل أسبوعين في مطار سان فرانسيسكو لدى محاولتها الهبوط مما أدى مقتل 3 ركاب وإصابة حوالي 180 بجراح. كانت الطائرة تقل على متنها 307 مسافرين وأفراد الطاقم وأخفقت في الهبوط وارتطم ذيلها بالمدرج فاشتعلت فيها النيران وتحطمت جزئيا.