الاقتصادي

هيثم مطر: إقبال على سياحة المغامرات في رأس الخيمة

مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

أكد هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في رأس الخيمة، أن سياحة المغامرات تشهد في الإمارة، إقبالا وتطوراً سريعاً يؤهلها لأن تصبح واحدة من أسرع الوجهات السياحية نمواً في منطقة الشرق الأوسط.
وأشار خلال مشاركته في جلسة حوارية نظمتها هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» حول أنماط سفر الأثرياء من جيل الألفية والتي انعقدت في العاصمة البريطانية لندن على هامش معرض «سوق السفر العالمي»، إلى أن إمارة رأس الخيمة تتمتع بجميع المقومات اللازمة لاستقطاب السياح وإمكانية التواصل مع الجوانب الثقافية المختلفة، موضحاً أن موقع «تريب أدفايزر»، أجرى استطلاعاً حول الوجهة الأفضل سياحة وكانت النتيجة 88% للإمارة لما تمتلكه من مخزون مميز من حيث المناظر الطبيعية سواء الصحراوية أو المواقع الجبلية والينابيع الطبيعية، وجبل جيس أسهمت في اعتمادها كأبرز مواقع الجذب السياحي وتصنيفها كوجهة سياحية رائدة ضمن فئة «ممتاز» أو «جيد جداً». وبين أنه مع ارتفاع أعداد السياح القادمين إلى الإمارة خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2017 بنسبة 9% على أساس سنوي، تتجه رأس الخيمة بخطى ثابتة نحو تحقيق هدفها المتمثل باستقطاب 900 ألف زائر العام الحالي، متوقعاً أن تجذب الإمارة مليون زائر مع نهاية العام المقبل، و2.5 مليون زائر بنهاية العام 2025. وأضاف أن الإمارة تركز في المرحلة المقبلة على 3 قطاعات سياحية رئيسة بما يتجاوز سوق سياحة الاستجمام التقليدية المتمثلة بالشمس والرمال، وهي أسواق محبي المغامرة والتشويق، ورواد الثقافة، والباحثين عن المرافق الصحية ومنتجعات الاستجمام الفاخرة، مشيراً إلى أن الإمارة تتعاون بشكل وثيق مع شركاء في قطاعي السياحة والسفر بما يضمن استقطاب العلامات التجارية الملائمة، ونوه بأن المحفظة السياحية لرأس الخيمة تضم حالياً أكثر من 5 آلاف غرفة فندقية، ومن المتوقع لها أن تزيد بنحو 4 آلاف غرفة فندقية أخرى بحلول عام 2020.
وأضاف هيثم مطر أن نسبة الزوار القادمين إلى الإمارة من المملكة المتحدة من فئة الشباب فقط بلغت 17% خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، وأوضح أن استثمارات الهيئة ساهمت في تحويل الإمارة كوجهة واستثمار مميز لعدد من الشركات المتخصصة بمجال سياحة العطلات.