الإمارات

1817 شخصاً راجعوا 18 مركزاً صحياً في رأس الخيمة

مريم الشميلي (رأس الخيمة)- استقبل 18 مركزاً صحياً في رأس الخيمة نحو 1817 شخصاً، يعاني أغلبيتهم من حالات عسر هضم وتخمة، وذلك منذ بداية شهر رمضان المبارك، بحسب الدكتور ياسر النعيمي مدير المنطقة الطبية.
ونوه النعيمي إلى أن مراكز الرعاية الأولية والصحية الموزعة على الإمارة كانت قد استعدت جيداً لاستقبال المرضى والمراجعين، حيث يعمل عدد منها على مدار 24 ساعة خلال الشهر، بهدف تقديم خدمات صحية ذات جودة عالية خلال الشهر.
وأوضح أن مركز المعمورة الصحي استقبل النسبة الأعلى من المراجعين، حيث وصل العدد إلى 506 مراجعين منذ بداية الشهر الفضيل، يليه مركز الكويتي الذي استقبل 443 مراجعاً.
وأشار مدير منطقة رأس الخيمة الطبية إلى أن خطة عمل بالمراكز الصحية خلال الشهر الكريم على نحو بحيث تكون متسلسلة ومنتظمة، حيث تعمل مراكز الجزيرة الحمراء ورأس الخيمة والمعمورة الصحي طوال أيام الأسبوع من الساعة 9 صباحاً وحتى 12 ليلاً، وفي يوم الجمعة من 9 - 12 صباحاً ومن 8:30-12 مساء، وفي يوم السبت من 9-1 صباحاً، ومن 8:30-12 مساء، فيما يعمل مركز الرمس الصحي من الأحد إلى الخميس صباحاً 9-2 صباحاً، ومن 5:30 -12 مساء، ويوم السبت من الساعة 9-1 صباحاً و8:30 -12 مساء، بينما يعمل مركز المنيعي الصحي على مدار 24 ساعة على شكل مناوبات ليلية وفي فترة النهار.
وأضاف النعيمي أن كلا من المراكز الصحية الحمرانية، والجير، ومسافي، وجلفار، وخت، وشوكة، تعمل من الأحد إلى الخميس، بينما يعمل مركز كدارا الصحي من الأحد إلى الخميس ويوم السبت بنظام المناوبة 8:30-11 مساء.
وتابع: أما مركز وادي اصفني الصحي فيعمل من الأحد إلى الخميس 8:30-12 مساء فقط، بينما يعمل مركز سيف بن على الخاطري الصحي من الأحد إلى الخميس صباحاً 9-12:30 ومن 8-10مساء.
وقال النعيمي إن أغلب الحالات التي ترد هذه المراكز، تتركز ما بين حالات الأمراض المزمنة وحالات عسر الهضم والتخمة وحرقة المعدة التي تكثر في رمضان، مشيراً إلى أن تناول الطعام ببطء ومضغ الطعام جيداً والامتناع عن الكلام خلال تناول الطعام، لتلافي ابتلاع الهواء الذي يتجمع كغازات في الأمعاء، يسهل عملية الهضم.
ونوه إلى أهمية التقليل من استهلاك الخضار النيئة واستبدالها بالخضار المطبوخة، أو في الشوربات وشرب السوائل ببطء لتجنب ابتلاع الهواء معها وتناول مغلي الأعشاب، مثل البقدونس أو البابونج، الأمر الذي يساعد في التخلص من عسر الهضم والانتفاخات.
ولفت مدير المنطقة الطبية إلى أن حرقة المعدة من المشاكل التي يعانيها الصائم بعد الإفطار، ناصحاً بالتقليل من الفلفل الأسمر وتجنب الاستلقاء بعد تناول الوجبة مباشرة، لتلافي ارتجاع الطعام إلى المريء، وتجنب تناول الحلويات والأغذية الدسمة، مثل المقالي والوجبات السريعة.
وأكد ضرورة تقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة متعددة وتجنب الوجبات الكبيرة وتجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، فيما يفضل شرب مغلي الزنجبيل، لأنه يسهل الهضم ويساعد في التخلص من الحرقة.