الرياضي

ثلاثي أجانب «العنابي» بـ 8 ملايين دولار

توفيق ومطر والشحي وسانتو قدموا زملاءهم الجدد للجمهور والإعلام (تصوير عبد العظيم شوكت)

توفيق ومطر والشحي وسانتو قدموا زملاءهم الجدد للجمهور والإعلام (تصوير عبد العظيم شوكت)

كشف عارف العواني رئيس شركة الوحدة لكرة القدم، عن القيمة المالية لشراء البطاقات الدولية للثلاثي الأجنبي من أنديتهم السابقة التي بلغت 8 ملايين دولار فقط، وجاءت في إطار توجيهات إدارة النادي، ولم يتم تجاوزها، رافضاً الكشف عن مقدم العقود والرواتب، من منطلق أن ذلك أمر شخصي للاعبين لا يمكنه التعدي عليه.
جاء ذلك، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الوحدة خلال الاحتفالية التي نظمها أمس الأول بنادي أبوظبي الرياضي، وشهدت بجانب تقديم الجهاز الفني واللاعبين الأجانب، تكريم عدد من الجهات الراعية للفريق الأول والقطب الوحداوي الراحل حارب الزعابي.
وتقدم حضور الحفل، محمد خلفان الرميثي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي، الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم، وعلي سعيد المزروعي رئيس مجلس إدارة نادي الوحدة، وأعضاء مجلس إدارة النادي، ونجوم الفريق إسماعيل مطر وتوفيق عبد الرزاق ومحمد الشحي وعيسى أحمد سانتو، بجانب الجهاز الإداري للفريق، بقيادة عبد الله سالم، وعدد من الجمهور الذي حضر بكثافة في القاعة الذهبية بنادي أبوظبي الرياضي التي احتضنت الاحتفالية «العنابية».
وقال العواني إن الوحدة اشترى البطاقة الدولية للأرجنتيني سباستيان تاجليابوي مقابل 3 ملايين دولار، ومواطنه داميان دياز بزيادة نصف مليون دولار لتصل إلى ثلاثة ملايين ونصف المليون دولار، بينما كانت البطاقة الدولية الأقل كلفة من بين اللاعبين الثلاثة بطاقة التشيلي ماركو أسترادا التي لم تتجاوز مليون ونصف المليون دولار فقط، وأن التعاقد مع اللاعبين الثلاثة لمدة 3 سنوات قابلة للتجديد لموسمين.
ونقل علي سعيد المزروعي رئيس مجلس إدارة النادي، تحيات سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان رئيس النادي، والشيخ زايد بن سعيد بن زايد آل نهيان نائب رئيس النادي، كما تقدم بالشكر والتقدير لسمو رئيس النادي على الدعم والتوجيهات والرعاية لمجلس إدارة النادي، مشيراً إلى أن ذلك منح المجلس الثقة للعمل في الفترة الماضية، حيث كان سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان على تواصل دائم وبشكل يومي لمتابعة كل ما يحدث.
وقال المزروعي: “أنتهز هذه المناسبة لتقديم الشكر إلى سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي، رمز النادي الذي أرسى المبادئ التي يمضي عليها النادي في عمله”.
ورحب المزروعي بالجهاز الفني الجديد والوجوه الجديدة من النجوم الأجانب، وطالب اللاعبين بالالتزام والتضحية والعمل بروح الفريق الواحد، قبل أن يشكر أعضاء مجلس إدارة النادي على الجهود الكبيرة التي بذلوها في الفترة الماضية، متمنياً أن تكلل المساعي التي بذلها الجميع بالنجاح والتوفيق خلال الموسم الجديد.
وقام المزروعي وعارف العواني، وأحمد الرميثي عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة التسويق، بتكريم شركة اتصالات وأيضاً الرعاة السابقين والحاليين للنادي، لاين للاستثمارات، الوحدة مول، اللولو هايبر ماركت، مستشفى دار الشفاء، شركة أبوظبي للإطارات، مجموعة النعيمي، فندق الوحدة جراند ملينيوم، وشركة ايرا التي زودت الفريق الأول بالملابس في آخر موسمين.
وتسلم المكرمون درع وقميص النادي، قبل أن تأتي الفقرة الأكثر تأثيراً في الحفل، وهي تكريم القطب الوحداوي الكبير الراحل حارب الزعابي، من خلال صورة كبيرة لشخصه، عليها شعار النادي ودرع تذكارية، تسلمها عنه عنه محمد حارب، وكان حارب الزعابي الشهير بـ «بوحمود» واحداً من كبار مشجعي نادي الوحدة منذ تأسيسه وحتى رحيله العام الماضي.
الرقم واحد
كما تقدم عارف العواني رئيس شركة كرة القدم، بالشكر إلى سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان، على ما قدمه خلال 26 عاماً من الدعم والرعاية والفكر الثاقب، وهو ما جعله رمزاً للنادي وجعل الوحدة من أفضل الأندية، حيث نجح خلال هذه الفترة الزمنية من تحقيق العديد من البطولات والإنجازات.
وشكر العواني، سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان على دعمه الكبير للفريق، والذي بدأ من مارس الماضي، متمنياً أن يثبت اللاعبين والجمهور خلال الموسم الجديد أن الوحدة لا ينقصه شيء، خاصة أن أكبر لاعبي الفريق سناً يمكنه العطاء لمدة 5 سنوات، بجانب عدد كبير من المواهب الشابة.
وأضاف أن أبناء النادي من اللاعبين المواطنين سوف يعيدون الوحدة إلى الواجهة من جديد، وقال: «لا نعد بتحقيق بطولات، لأن البطل في كل مسابقة يكون دائماً فريق واحد، لكن ما نعد به أن يكون الوحدة من أفضل 3 فرق في الدولة خلال المواسم الثلاثة المقبلة، ومنافساً على كل البطولات وهذا أقل ما نطمح إليه». وقدم العواني الشكر لجمهور النادي الذي وصفه باللاعب رقم واحد، وخاطب العدد الكبير الذي احتشد في قاعة الاحتفال، كما شكر إدارة شركة كرة القدم السابقة، وكل الإدارات التي سبق لها العمل في النادي، معتبراً أن الجميع داخل النادي وخارجه من الوحداوية والجمهور بشكل خاص، يجب أن يشعروا بأنهم أعضاء في مجلس إدارة النادي.
وتطرق عارف العواني إلى آلية اختيار المدرب جاروليم، وقال: «من منتصف الموسم الماضي، تم تكوين لجنة بتوجيه من سمو رئيس النادي، واختارت 3 أسماء من بينها جاروليم الذي رجحت كفته، بسبب عمله في الدوري السعودي على رأس الإدارة الفنية لنادي أهلي جدة، وأيضاً تحقيقه البطولات مع جميع الفرق التي عمل معها، وكان من حسن حظ الوحدة أن جاروليم أنهى ارتباطه مع أهلي جدة، ليتم الاتفاق بعد ذلك ثم التعاقد لموسمين».

الرميثي: عودة الوحدة تثري مسابقة الدوري

أبوظبي (الاتحاد) - ثمن محمد خلفان الرميثي عضو مجلس إدارة نادي أبوظبي الرياضي، التنظيم الرائع لاحتفالية نادي الوحدة، والمؤتمر الصحفي لتقديم الجهاز الفني واللاعبين الأجانب، مشيداً بالشفافية والعمل الحضاري، والحضور الكبير للجمهور داخل القاعة، حيث يعكس ذلك الحضور أن محبي النادي يعقدون آمالاً كبيرة على الفريق، بعد التعاقدات الأخيرة مع لاعبين من الوزن الثقيل، ويملكون مسيرة كروية حافلة بالإنجازات والألقاب مع أنديتهم السابقة.
وقال الرميثي: «نتوقع ظهوراً جيداً للاعبي الوحدة الجدد، وأن يكون «العنابي» منافساً قوياً في الموسم الجديد، وأن يظهر بالشكل الذي يليق باسم الوحدة كنادٍ كبير، لأن عودته لساحة المنافسة تثري التنافس، وتعطي الدوري أهمية كبرى، كما تسهم في رفع المستوى الفني للمسابقة بشكل عام، خاصة أن الوحدة واحد من الأندية التي تتميز بقاعدة من اللاعبين المواطنين أصحاب الموهبة، واللاعبون المواطنون دائماً يمثلون الركيزة لنجاح أي فريق، والوحدة يملك هذه الخاصية المتفردة، خاصة نجمه وقائده وقائد المنتخب الوطني إسماعيل مطر، وسيكون له وبقية زملائه اللاعبين دور كبير مع الفريق». وأشار الرميثي إلى أن ما قدمته إدارة النادي، ودعم سمو رئيس النادي الكبير، يجعل التوقعات بموسم متميز للوحدة، مؤكداً أن الكتاب دائماً يقرأ من عنوانه، وأن عنوان «العنابي» هذا الموسم سيكون متميزاً من واقع العمل الكبير.

«المواطنون» يقدمون «الأجانب»
أبوظبي (الاتحاد)- قدم اللاعبون المواطنون زملاءهم الأجانب، حيث قدم عيسى سانتو زميله في الدفاع الأسترالي دينو دولبيتش، ويحتفظ بالرقم 6 الذي ظهر به في الموسم الماضي، بينما قدم محمد الشحي، الأرجنتيني سباستيان تاجليابوي والذي يظهر مع «العنابي» بالرقم 11، بينما قدم إسماعيل مطر، الأرجنتيني دايمان دياز وسلمه القميص رقم 70، وقدم توفيق عبد الرزاق، التشيلي ماركو أسترادا وسلمه قميصاً يحمل الرقم 70.