الرياضي

بيليجريني: مايكون خارج تشكيلة «السيتزن» هذا الموسم

فرناندينيو لاعب مانشستر سيتي (يسار) يحاول السيطرة على الكرة رغم رقابة مالوليكا لاعب  سوبر سبورت يونايتد (أ ب)

فرناندينيو لاعب مانشستر سيتي (يسار) يحاول السيطرة على الكرة رغم رقابة مالوليكا لاعب سوبر سبورت يونايتد (أ ب)

لندن (أ ف ب)- لن يدافع الظهير الدولي البرازيلي مايكون عن ألوان مانشستر سيتي الإنجليزي الموسم المقبل، وذلك بعد أن أكد المدرب الجديد لوصيف بطل الدوري الممتاز لكرة القدم التشيلي مانويل بيليجريني أن لاعب إنتر ميلان السابق لا يدخل في حساباته.
وكان مايكون (31 عاما) انضم لسيتي الصيف الماضي من إنتر ميلان بعد أن استقدمه المدرب السابق الإيطالي روبرتو مانشيتي، لكن الظهير البرازيلي لم يتمكن من فرض نفسه في الفريق. ويأتي تصريح بيليجريني بعد أن استهل مشواره مع سيتي بخسارة ودية أمام سوبر سبورت يونايتد الجنوب أفريقي (صفر- 2) في بريتوريا، وقال لموقع النادي على شبكة الإنترنت: “مايكون لم يأت إلى هنا (جنوب أفريقيا) للمشاركة في المباريات التحضيرية، ولن يكون ضمن صفوف مانشستر سيتي هذا الموسم”.
وأكد المدرب التشيلي الذي قاد الموسم الماضي ملقة الإسباني إلى الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا في أول مشاركة له في المسابقة الأوروبية الأم، أنه يسعى لتعزيز صفوف الفريق وهو يبحث عن لاعبين أو ثلاثة.
وأضاف: “نحن لسنا في عجلة من أمرنا فيما يخص ضم لاعبين جدد، لكن كنا واضحين بأننا نحتاج إلى لاعبين أو ثلاثة قبل انطلاق الموسم، من الصعب التكهن بموعد قدوم اللاعبين الجدد، لكني أعتقد أننا سنعزز صفوف الفريق قبل نهاية شهر يوليو”.
ويبدو مانشستر سيتي مهتماً بخدمات مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، وذلك بحسب ما ذكرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية في عددها الصادر يوم الجمعة الماضي.
وذكرت الصحيفة الفرنسية أن وصيف بطل الدوري الإنجليزي يسعى لضم إبراهيموفيتش من أجل تعويض الأرجنتيني كارلوس تيفيز المنتقل إلى يوفنتوس الإيطالي ومواطنه سيرخيو أجويرو المرجح انضمامه لريال مدريد الإسباني.
ورأت “ليكيب” أن سيتي من الفرق القليلة القادرة على دفع الراتب السنوي للمهاجم السويدي والمقدر بـ 14 مليون يورو، لكنها أشارت إلى أن التعاقد مع نجم نابولي الإيطالي الدولي الأوروجوياني أدينسون كافاني، المتوقع وصوله إلى “بارك دي برينس” من أجل الخضوع للفحص الطبي الروتيني، قد يساهم في إقناع لاعب أياكس الهولندي ويوفنتوس وإنتر ميلان وميلان الإيطالية وبرشلونة سابقاً بالبقاء في النادي الباريسي.
وسبق أن أكد رئيس باريس سان جيرمان القطري ناصر الخليفي أن إبراهيموفيتش باق مع الفريق، كما حال البرازيلي تياجو سيلفا المرشح للانتقال إلى برشلونة، ثم كرر الأمر ذاته مدير أعمال اللاعب السويدي مينو رايولا، لكن الكثير من وسائل الإعلام تتوقع رحيله عن النادي الباريسي الذي انضم إليه الصيف الماضي وقاده في موسمه الأول معه إلى الفوز بلقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ 1994 بتسجيله 30 هدفاً في 34 مباراة، خصوصاً بعد رحيل المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي إلى ريال مدريد وقدوم مدرب فرنسا السابق لوران بلان.
وكان مانشستر سيتي قد خسر أمس الأول في بريتوريا أمام سوبر سبورت يونايتد بهدفين نظيفين في أول مباراة تحت قيادة مدربه التشيلي الجديد مانويل بيليجريني، وأشرك بيليجريني فريقين مختلفين على مدار شوطي المباراة، حيث كان أداء الفريق في الشوط الأول أقوى، ولكنه لم ينجح في استغلال الفرص المتاحة.
وكانت الغلبة في الشوط الثاني لأصحاب الأرض، حيث نجحوا في تسجيل هدفين أحرزهما كل من السنغالي مامي نيانج (56) وكيركين إراسموس (82). وشهدت المباراة أيضا إصابة الإيفواري يايا توريه الذي تم استبداله بأندرو كول. ويخوض مان سيتي ثاني مبارياته الودية في جولته بجنوب أفريقيا الخميس المقبل أمام نادي أمازولو في دربان.
ووصل إلى العاصمة الإيطالية روما المدافع مايكون، ليخضع للفحص الطبي في إحدى العيادات الخاصة بمدينة روما إستعداداً لإتمام إنتقاله رسمياً إلى نادي روما. وكان مايكون قد انضم إلى مانشستر سيتي الصيف الماضي قادماً من إنتر ميلان، إلا أنه ظل على مقاعد البدلاء أغلب فترات الموسم، ولم يدخل التشكيلة الأساسية سوى في 4 مباريات فقط في ظل تفضيل مدرب الفريق وقتها الإيطالي مانشيني للمدافع الأرجنتيني زباليتا عليه. وبمجرد انهاء اللاعب الفحوصات الطبية سيوقع اللاعب على العقود لمدة عامين وينضم إلى زملائه في معسكر الإعداد تحت قيادة المدرب الفرنسي رودي جارسيا.