الاقتصادي

الإمارات تستورد 266 ألف طن من الذرة خلال 9 أشهر

أبوظبي (الاتحاد)- استوردت دولة الإمارات العربية المتحدة 266 ألف طن من الذرة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2012 بقيمة 91.4 مليون دولار (336 مليون درهم)، وبمتوسط سعر استيرادي للطن الواحد وصل إلى 344 دولار، بحسب دراسة لوزارة الاقتصاد.
وبينت الدراسة التي أعدها الباحث يوسف ذياب وأشرف عليها الدكتور مطر آل علي في إدارة التحليل بوزارة الاقتصاد، أن الواردات الإماراتية من الذرة خلال عام 2011 تركزت في أربعة دول وبنسبة 91.6%، وتعد الهند الشريك التجاري الأول بالنسبة للدول الموردة للإمارات من سلعة الذرة، حيث بلغت كمية الواردات الإماراتية منها 83.8 ألف طن بما قيمته 25 مليون دولار لتستأثر بذلك على ما نسبة 32.2% من إجمالي واردات الإمارات من الذرة بمتوسط سعر للطن الواحد بلغ 298 دولار، تلتها في المرتبة الثانية الأرجنتين بنسبة مساهمة وصلت إلى 26.2% لكمية بلغت في مجملها 68 ألف طن بمتوسط سعر استيرادي بلغ 452 دولار، وجاءت البرازيل في المرتبة الثالثة بنسبة مساهمة من إجمالي الواردات الإماراتية من الذرة بلغت 25.1%، حيث وصل متوسط سعر الطن الواحد 308 دولارات.
وأوضحت الدراسة أن المتوسط العام لسعر الطن المستورد للإمارات من سلعة الذرة قدر بــ 349 دولاراً، ولكن يلاحظ بأن هناك تفاوتاً في سعر الاستيراد بين دولة وأخرى ومنها من توفر هذه السلعة بسعر تفضيلي وأقل من المتوسط العام، مثل الصين 279 دولاراً، الهند 298 دولار، البرازيل 308 دولارات، أوكرانيا 311 دولاراً، باكستان 322 دولاراً الولايات المتحدة 338 دولاراً، وفي المقابل هناك دول تعتبر من أهم الشركاء التجاريين بالنسبة لواردات الإمارات من الذرة ولكن تورِد هذه السلعة بسعر أعلى من المتوسط العام ومن هذه الدول السودان 643 دولاراً، جنوب أفريقيا 623 دولار، الأرجنتين 452 دولاراً، أستراليا 355 دولار.
ذكرت الدراسة أن إجمالي كمية الصادرات العالمية من الذرة خلال عام 2011 بلغت قرابة 110 ملايين طن بما قيمته 33.8 مليار دولار بمتوسط سعر للطن الواحد وصل إلى 307 دولارات، وتصدرت الولايات المتحدة قائمة دول العالم بإجمالي ما كميته 45.9 مليون طن لتستحوذ على 41.4% من إجمالي صادرات العالم من الذرة بمتوسط سعر بلغ 305 دولارات للطن، تلتها الأرجنتين في المرتبة الثانية بنسبة مساهمة بلغت 13.4% لكمية مقدارها 15.8 مليون طن بمتوسط سعر تصديري بلغ 286 دولاراً للطن، بينما جاءت البرازيل لتحل في المرتبة الثالثة عالمياً لتستأثر بما نسبته 8% من الصادرات العالمية للذرة بمتوسط سعر للطن الواحد بلغ 286 دولارا. وتذبذب متوسط سعر التصدير عالمياً للطن الواحد بين 254 دولاراً من أوكرانيا ليصل إلى 409 دولارات من فرنسا.
وأبرزت الدراسة أن الإمارات هي الوجهة السادسة بالنسبة لصادرات الهند من الذرة إلى العالم، والوجهة التاسعة بالنسبة لصادرات جنوب أفريقيا من الذرة إلى العالم.
تشير التوقعات إلى أن محاصيل الذرة في الموسم الزراعي الأول لعام 2013 في أميركا الجنوبية مواتية بشكل عام، وفي البرازيل تشير التوقعات الرسمية إلى زيادة في الإنتاج بنسبة 9 في المائة مقارنة بنفس الفترة من السنة السابقة في ظل هطول كميات وفيرة من الأمطار.
وتشير التوقعات أيضاً إلى أن محاصيل الموسم الثاني مُرضية أيضاً في ظل تحسن ظروف التربة وتوقع اتساع المساحة المزروعة مقارنة بالسنة السابقة، وفي الأرجنتين، تشير التقديرات الرسمية إلى أن زراعات الذرة قد انخفضت بنسبة 8 في المائة تقريباً عن مستوياتها القياسية في عام 2012.