الإمارات

«دبي للأداء المتميز» يناقش نتائج إبداع الفريق القيادي في المؤسسات الحكومية

دبي (الاتحاد) - يعقد برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز اليوم أول جلسة حوارية تحت عنوان “الإبداع القيادي”، وتتناول إبداع الفريق القيادي وبيئة الإبداع ونتائجه في مؤسساتنا الحكومية، ضمن سلسلة من حوارات الإبداع الحكومي الرمضانية التي تنظم للمرة الأولى، والتي تأتي في إطار فعاليات مبادرة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الحكومي “إبداع”.
ويشارك في الجلسة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات، وسامي ظاعن القمزي المدير العام لدائرة التنمية الاقتصادية، واللواء خميس بن مزينة نائب القائد العام لشرطة دبي،
ويديرها الدكتور أحمد النصيرات، المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.
وتعقيباً على إطلاق هذه المبادرة الحكومية، قال عبدالله الشيباني، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي ورئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز: “إن إطلاق هذه المبادرة الاستراتيجية الحكومية ينبثق من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لجعل إمارة دبي في المرتبة الأولى محلياً وعالمياً، وتعزيز العمل الحكومي والحرص على تبادل الخبرات بين مختلف الموظفين لمواصلة مسيرة النهضة التي تشهدها دولتنا الغالية، ونأمل أن تثمر هذه الجلسات الحوارية في شهر رمضان الكريم عن نتائج مثمرة من شأنها دعم العمل الحكومي وتعزيز مختلف الخدمات المقدمة”.
وقال الدكتور أحمد النصيرات، المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز: “إننا في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز حريصون على تعزيز ثقافة التميز والابداع ونشرها على كافة مستويات العمل الحكومي لجعل حكومتنا في مصاف الحكومات العالمية، ونسعى من خلال هذه الحوارات الرمضانية إلى مشاركة المسؤولين والموظفين لنقل خبراتهم ومناقشة مختلف التحديات التي تواجه العمل الحكومي والتوصل إلى مجموعة من التوصيات لتعزيز العمل الحكومي سعياً لترجمة رؤية قادتنا على أرض الواقع.”
ويعتزم البرنامج عقد جلستين حواريتين في شهر رمضان المبارك الفضيل في شهر يوليو الجاري تتعلق الأولى بالإبداع القيادي وتتلخص في بعض المحاور كإبداع الفريق القيادي وبيئة الإبداع ونتائجه في مؤسساتنا الحكومية، أما الجلسة الحوارية الثانية ستعقد بعنوان “الابداع في تقديم الخدمات الذكية” وستشمل محاور عدة منها رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، لحكومة المستقبل وعوامل تحقيقها ودور الخدمات الذكية في اسعاد الناس.
وسوف تتناول الجلستان عرضاً موجزاً لدراسة عن الوضع الحالي وأفضل الممارسات العالمية المتعلقة بموضوع الجلسة الحوارية، وإدارة حوار مع مجموعة مختارة من القيادات الحكومية حول موضوع الجلسة الحوارية، وفتح الباب للمناقشة والأسئلة للحضور، وتقديم التوصيات المناسبة.
أما المشاركون في الجلسة الثانية التي تعقد بتاريخ 24 يوليو 2013 الموافق 15 من شهر رمضان المبارك تحت عنوان “الإبداع في تقديم الخدمات الذكية” المهندس حسين لوتاه، المدير العام لبلدية دبي، وأحمد بن حميدان، المدير العام لدائرة حكومة دبي الذكية، والدكتور منصور العور، رئيس جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية. يدير الجلسة الحوارية الثانية هزاع خلفان النعيمي، مدير أول مبادرات التميز لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.
ويهدف برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، إلى تكريم وتثمين مختلف الجهات الحكومية من خلال تطوير الأداء المؤسسي، والخدمات وإطلاق حزمة من المبادرات التطويرية لتعزيز مستويات التميز والإبداع بين موظفي الحكومة من أجل دعم تنفيذ خطة دبي الاستراتيجية.