الرياضي

الإمارات تستضيف «آسيوية الجودو» 2019

أبوظبي محطة مهمة لكبرى البطولات (من المصدر)

أبوظبي محطة مهمة لكبرى البطولات (من المصدر)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

يستضيف اتحاد المصارعة والجودو بطولة آسيا لجودو الرجال 2019، في أبوظبي، استجابة لطلب الاتحاد الدولي للعبة باستضافة إحدى البطولات القارية الكبرى، بعد النجاحات الكبيرة التي ظلت تحققها أبوظبي في استضافتها وتنظيمها لبطولات الاتحاد الدولي خلال الفترة الماضية.
وكان اجتماع جمع محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو والمجري ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي، وعبيد زايد العنزي رئيس الاتحادين الآسيوي والكويتي، خلال بطولة أبوظبي جراند سلام التي نظمت في أبوظبي في الأسبوع الأخير من أكتوبر الماضي، قد شهد طرح الفكرة، قبل أن تتطور إلى موافقة من الاتحاد المحلي، واعتماد استضافة بطولة آسيا للرجال 2019 رسميا في أجندة الاتحادين الدولي والآسيوي.
وقال محمد بن ثعلوب الدرعي إن اللقاء ناقش بحث أفضل الطرق لاتساع قاعدة اللعبة في القارة الصفراء التي تعتبر بلد المنشأ، وأهمية العمل على مستوى المراحل العمرية التي تمثل مستقبلها في آسيا، حتى يرتفع عدد الممارسين للعبة.
وأضاف: الاتحاد الدولي طرح على الإمارات إمكانية تنظيم إحدى بطولات الموسم الجديد الآسيوية للجودو بعد النجاح الكبير الذي حققته بطولة كبار آسيا التي أقيمت في مارس 2011 بمشاركة 32 دولة، وانعقدت على هامشها اجتماعات الكونجرس الآسيوي بمشاركة أكثر من 200 شخص من كبار مسؤولي اللعبة في العالم، وكان في مقدمه الحضور المجري ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي، وقد رحبنا بالفكرة ثم اكتملت الموافقة من كل الأطراف المعنية لتقام بطولة الرجال في أبوظبي في 2019.
وتابع: منتخب الرجال منتظم حاليا في معسكر بمولديفيا استعدادا للمشاركة في بطولة جراند بري للجودو التي تستضيفها العاصمة الهولندية أمستردام من 17 وحتى 19 نوفمبر الحالي، ويعقبها الدخول في معسكر آخر للإعداد لمدة 3 أسابيع في جبال بلغاريا، تحضيرا خوض منافسات عام 2018 التي تشهد بدء جمع النقاط للتأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020، ويشارك المنتخب في بطولة جراند سلام باريس التي تبدأ 2 فبراير المقبل، بعد ذلك يتواصل الإعداد لدورة ألعاب 2018 التي تقام في جاكرتا.
وأوضح «الاتحاد يركز في الفترة الحالية على انطلاقة الدوري المحلي للجودو الذي يبدأ في آخر نوفمبر الحالي، ويختتم في مايو المقبل، مشيرا إلى أن الاهتمام الكبير من الأندية يجعل التوقعات بموسم محلي مميز خاصة في ظل اتساع القاعدة ووجود مواهب واعدة بالأندية والمراكز المختلفة.