الإمارات

وفد جامعة الإمارات يطلع على نظام الترجمة القانونية في «محاكم دبي»

دبي (الاتحاد)- استقبلت محاكم دبي وفداً من 38 طالبة من كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات والذي جاء للاطلاع على نظام الترجمة في المجال القانوني المعمول به في المحاكم .
وتضم شعبة الترجمة في المحاكم 19 مترجماً يقومون بترجمة معظم اللغات المتداولة في القضايا التي تعرض أمام محاكم دبي، واستعرض عبد الله العوضي رئيس شعبة المترجمين بإدارة خدمات القضايا نظام الترجمة والأنظمة الإلكترونية المستخدمة في إدارة عمل المترجمين وطرق التنسيق والتواصل لتنظيم وجودهم في قاعات المحاكمة وعند القضاة وفي مكاتب المصلحين والجهات الطالبة في الوقت المناسب، ويأتي ذلك لتقديم خدمات متكاملة للكادر القضائي والإداري فيما بخص الترجمة.
وقام الوفد بجولة تعريفية في محاكم دبي حيث اطلع على إحدى قاعات المحكمة أثناء قيام المترجم بمهام عمله خلال جلسة والترجمة الشفوية أثناء التقاضي، وأكد العوضي في العرض الذي قدمه للطالبات بأن محاكم دبي تعتبر الترجمة أداة من أدوات تسريع عملية التقاضي فهي تمثل حلقة الوصل والتخاطب بين الأطراف ممن لا يتكلمون اللغة العربية والقضاة لذا فإن المحاكم تولي هذا القطاع كل الأهمية وتسعى للارتقاء بجودة الترجمة لما في ذلك من تحقيق للعدالة.
كما شرح العوضي آلية تعيين المترجمين للغات المطلوبة والتي تمر بمرحلة المقابلات الشخصية في شعبة المترجمين تليها مرحلة لجنة المترجمين التي تضع معايير صارمة لاختيار أفضل المتقدمين حيث تمتد فترة تدريب المترجم بعد تعينيه في محاكم دبي لمدة ثلاثة أشهر ليقوم بعدها المترجم الذي يتجاوز هذه المرحلة بأداء اليمين أمام رئيس المحكمة الابتدائية ليتم اعتماده كمترجم في محاكم دبي.
وقد أعربت الدكتورة زلفى الريحاني الأستاذة في كلية العلوم الإنسانية عن تقديرها لمحاكم دبي لإتاحة الفرصة للطالبات للاطلاع على نظم عمل المترجمين.