الإمارات

«الداخلية» تبدأ مجالسها الرمضانية على مستوى الإمارات

أحمد عبد العزيز (أبوظبي)- تبدأ وزارة الداخلية اليوم المرحلة الأولى من مجالسها الرمضانية التي يتم إطلاقها على مستوى الدولة، وتشمل عدة موضوعات، بحضور إعلاميين ورؤساء تحرير العديد من الصحف.
ويتناول الموضوع الأول الذي حدده مكتب ثقافة القانون بالوزارة “دور المؤسسات الإعلامية في دعم ثقافة احترام القانون”، ويشمل 4 محاور، هي: ثقافة احترام القانون وأهميتها من الجانب الاجتماعي والديني والقانوني، ودور المؤسسات الإعلامية في غرس ثقافة احترام القانون، والتعبير بين الحرية والمسؤولية، فيما يركز المحور الرابع على إضاءات قانونية.
ويستضيف عيد بن بخيت المزروعي في مجلسه الرمضاني الذي ينظمه بأبوظبي، محمد الحمادي رئيس تحرير جريدة «الاتحاد»، فيما يتحدث سامي الريامي رئيس تحرير جريدة «الإمارات اليوم»، في مجلس الدكتور أحمد الهاشمي بدبي.
أما الشيخ سالم بن سلطان القاسمي فيستضيف في مجلسه برأس الخيمة الإعلامي حبيب غلوم، فيما يستضيف المحامي عبدالله راشد هلال في مجلسه بأم القيوين، الإعلامي عبد الرحمن البطيح، ويستضيف خليفة مطر الكعبي في مجلسه بالفجيرة الإعلامي حميد الزعابي. كما يستضيف الشيخ محمد عبدالله النعيمي في مجلسه بعجمان الإعلامي عبدالله خصيف، بينما يتحدث محمد خلف الشخصية الإعلامية، في مجلس اللواء حميد محمد الهديدي بالشارقة.
وتنطلق المرحلة الثانية من المجالس الرمضانية الخميس 18 يوليو الجاري على مستوى الدولة بعنوان: “دور المؤسسات التربوية في دعم ثقافة احترام القانون”، وتشمل 4 محاور حول ثقافة احترام القانون وأهميتها من الجانب الاجتماعي والديني ودور المؤسسات التربوية ومواقع التواصل الاجتماعي وتأثيرها على الشباب، والإضاءات القانونية.
وتأتي الحلقة الثالثة من المجالس الرمضانية والتي تنطلق في 22 من يوليو الجاري على مستوى الدولة، لتناقش دور المؤسسات الرياضية في دعم ثقافة احترام القانون لتركز على الصورة الرياضية بين الإيجابية والسلبية.
وتختتم المجالس الرمضانية موضوعاتها يوم الأحد الموافق 28 من يوليو بمناقشة دور المؤسسات الثقافية والتراثية في دعم ثقافة احترام القانون وتسلط الضوء على أهمية الجانب الاجتماعي في نشر ثقافة احترام القانون، ودور العادات والتقاليد في غرسها وأهمية ثقافة التعايش في المجتمع الإماراتي.