الإمارات

بلدية مدينة أبوظبي: توعية مرتادي الشواطئ بالسباحة الآمنة

أسر تستمع بالأجواء على كورنيش أبوظبي مؤخراً (وام)

أسر تستمع بالأجواء على كورنيش أبوظبي مؤخراً (وام)

أبوظبي (الاتحاد) ـ نظمت إدارتا البيئة والصحة والسلامة وخدمات المجتمع في بلدية مدينة أبوظبي حملة لترسيخ معايير الصحة والسلامة على شاطئ كورنيش أبوظبي للسباحة استمرت يومين بالتزامن مع الإقبال المتزايد لمرتادي الشاطئ في موسم الصيف واشتداد درجات الحرارة .
واستهدفت الحملة التركيز على عدد من المحاور المهمة منها الإجهاد الحراري ويشمل الجفاف والوقاية من أشعة الشمس، فيما تناول المحور الثاني معايير السباحة الآمنة وتشمل السباحة مع الأطفال وكيفية التعامل مع الكائنات البحرية، لافتاً إلى أن المحور الثالث تناول أهمية الاستجابة للطوارئ والقواعد الواجب اتباعها خلال ارتياد الشاطئ .
وأوضح المهندس صلاح عوض السراج المدير التنفيذي لقطاع تخطيط المدن بالإنابة في البلدية إن استمرارية الحملات والفعاليات الهادفة إلى إرساء قيم ومعايير البيئة والصحة والسلامة ينسجم مع إستراتيجية بلدية مدينة أبوظبي الرامية إلى توفير البيئة الآمنة لكافة مرتادي المرافق الترفيهية وكذلك في المواقع الإنشائية ويتطابق مع رسالتها الهادفة لتقديم أجود معايير الخدمات البلدية الفعالة، مشيراً إلى أن هذا التوجه يؤكد حرص البلدية على صيانة حياة وصحة مـرتادي الشـواطئ وتطبيق أرفع المعايير الصحية والتي من شأنها توفير الحماية اللازمة في المناطق المعرضة لأشعة الشمس المباشرة مثل الشواطئ.
ولفت الى أن بلدية مدينة أبوظبي كانت وماتزال رائدة في الحرص على تطبيق هذه المعايير الصحية والوقائية ورفع مستوى الوعي المجتمعي بهذه المتطلبات التي تسهم في الحفاظ على سلامتهم وتأمين كل متطلبات العيش الرغيد والبيئة الآمنة المستدامة لكافة أفراد المجتمع .
على الصعيد ذاته، أكد المهندس عبد العزيز زعرب مدير إدارة البيئة والصحة والسلامة في البلدية أن تنظيم هذه الفعالية على شاطئ السباحة بكورنيش أبوظبي يعد جزءا من حملات التوعية الهادفة إلى رفع مستوى التثقيف والوعي بمتطلبات وإجراءات السلامة وحماية الصحة العاملة لمرتادي الشاطئ من كافة الأخطار المتوقعة الناتجة عن التصرفات غير الصحيحة في مسألة التعاطي مع أشعة الشمس وارتفاع درجات الحرارة بهدف حماية المرتادين وإطلاعهم على الإجراءات اللازمة بهذا الشأن والتركيز على سلامة الأطفال .
وأوضح أن حملة السلامة على الشواطئ تأتي استجابة لارتفاع أعداد مرتادي شاطئ السباحة كونه أصبح قبلة وخياراً أكيداً للباحثين عن البيئة المثالية والصحية ذات المعايير العالمية كون شاطئ السباحة في كورنيش أبوظبي مصنفاً ضمن أفضل الشواطئ بالعالم.
وقال: “ رفع العلـم الأزرق منـذ فترة طويلة على هذا الشاطئ أدى الى إقبال كبير من المرتادين، لذلك أكــدنا على ضرورة التواصل معهم بهدف نشر الوعي وتثقيف الجمهور وزوار الشـاطئ حـول المخـاطر التي يمكن أن يتعـرضـوا لها خلال وجـودهم علـى الشـاطئ وكيفية التصرف للتقليل من آثارها” .
وأوضح أنه من أجل توسيع خريطة الفائدة المرجوة من الحملة فقد قررت إدارة الشاطئ مساندة هذه الفعالية من خلال إتاحة دخول الجمهور إلى الشاطئ مجانا، كما قامت شركة العين بمساندة هذه الفعالية من خلال توزيع المشروبات الباردة مجانا على مرتادي الشاطئ وحرصاً على تعزيز علاقات الشراكة مع المؤسسات المساندة قامت البلدية بتكريم الجهات المشاركة والداعمة لهذه الفعالية .